November 24, 2015 / 3:17 PM / 4 years ago

النفط يهبط بالدينار الكويتي لمستوى 2009 في السوق الآجلة

من أرشانا نارايانان

دبي 24 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مصرفيون إن الدينار الكويتي تراجع تراجعا حادا مقابل الدولار الأمريكي في السوق الآجلة اليوم الثلاثاء ليصل إلى مستويات لم يشهدها منذ 2009 وهو ما يظهر نقص الدينار في السوق الحاضرة مع تقلص السيولة من جراء تراجع أسعار النفط.

والكويت من أغني مصدري الطاقة الخليجيين وبمقدورها التأقلم بسهولة مع حقبة النفط الرخيص لكن أسواقها ترزح تحت ضغوط كالتي تعاني منها سائر دول المنطقة.

وقفزت عقود الدولار مقابل الدينار الكويتي لأجل عام إلى 462.80 نقطة اليوم مسجلة أعلى مستوياتها منذ مارس آذار 2009 من 390 نقطة في إغلاق أمس الاثنين. ومازالت العقود أقل بكثير من ذروة 2008 البالغة 1582 نقطة المسجلة في خضم الأزمة المالية العالمية.

وقال المصرفيون إنه في ظل تدني أسعار النفط عمدت بعض الأجهزة الحكومية وشبه السيادية الكويتية إلى تقليص ودائعها المصرفية الطويلة الأجل بالدينار. وأدى هذا إلى مساع حثيثة من البنوك لتدبير السيولة.

وقال مصرفي تجاري كبير في الكويت طلب عدم نشر اسمه نظرا للحساسيات التجارية ”هناك نقص حاد في الدينار بالسوق الحاضرة بسبب تآكل ودائع الكيانات شبه الحكومية وهو ما يؤدي إلى سعي محموم إلى السيولة الدينارية.“

وقال مصرفي آخر ”البنوك تتدافع لجذب ودائع العملاء لكن ذلك لا يسد الفجوة الناجمة عن السحوبات بما يجعل نقص السيولة حتميا.“

وارتفع سعر الفائدة المعروض بين بنوك الكويت لثلاثة أشهر إلى 1.19 بالمئة من 0.81 بالمئة في نهاية العام الماضي في حين قفز سعر ودائع عام 100 نقطة أساس.

والدينار مربوط في السوق الفورية بسلة عملات ويؤدي ارتفاع فائدة العملة في السوق الآجلة إلى تداولها بخصم متزايد.

وقال المصرفي الأول ”السوق الآجلة تشير إلى تراجع الدينار الكويتي مقابل الدولار الأمريكي. إذا ارتفعت أسعار الفائدة في السوق الفورية أكثر فإن السوق الآجلة ستواصل الارتفاع إلى أن تضخ الحكومة سيولة دينارية.“

ووفقا للأرقام الرسمية تحولت حكومة الكويت إلى تسجيل عجز ميزانية في الفترة من أبريل نيسان إلى أغسطس آب بلغ 1.094 مليار دينار (3.62 مليار دولار) بعد خصم مخصصات صندوق الأجيال القادمة التابع لصندوق الثروة السيادي.

وترتفع أسعار الفائدة بسوق النقد بين البنوك وتتراجع العملات في الأسواق الآجلة بأنحاء الخليج مع محاولة الأنظمة المصرفية التكيف مع تقلص تدفقات أموال النفط التي اعتادت عليها على مدى السنين.

وارتفع سعر الدولار مقابل الريال السعودي لأجل عام إلى 625 نقطة اليوم وهو أعلى مستوياتها منذ 1999. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below