October 12, 2017 / 8:21 AM / 2 years ago

السلطات الكويتية تحدد مصدر تسرب نفطي حدث في أغسطس الماضي

الكويت 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت الهيئة العامة للبيئة الكويتية اليوم الخميس إنها حررت محضرين لارتكاب الشركات النفطية المسؤولة عن حادثة تسرب نفطي وقعت في أغسطس آب الماضي مخالفات دون أن تكشف عن هوية تلك الشركات أو طبيعة المخالفات.

وأعلنت السلطات الكويتية في أغسطس آب الماضي وقوع أكثر من تسرب نفطي في مياهها الإقليمية، كان أحدها في منطقة رأس الزور بالقرب من الحدود مع السعودية وآخر في أبو فطيرة التي تبعد نحو 25 كيلومترا جنوبي العاصمة الكويت.

ولم تحدد السلطات الكويتية في حينها مصدر التسرب لكنها قالت إنها على اتصال بشركات النفط العاملة في منطقة الخليج لمحاولة تحديد مصدر التسرب.

وقال بيان صادر عن الهيئة العامة للبيئة اليوم وتلقت رويترز نسخة منه إن هذه الخطوة جاءت ”وفقا لنتائج البحث وجمع الاستدلالات“.

أضاف البيان أن الهيئة العامة للبيئة ستقوم ”باتخاذ كافة الإجراءات القانونية.. للحفاظ على البيئة من التعديات“.

* غرق سفينة إيرانية

وقال بيان آخر اليوم إن الهيئة العامة للبيئة سيطرت على تسرب من سفينة إيرانية كانت تحمل حوالي طن ونصف الطن من الديزل غرقت يوم الاثنين الماضي في المياة الإقليمية الكويتية نتيجة اصطدامها بجسر جابر الذي يتم بناؤه حاليا فوق المياة.

وقال البيان ”تم السيطرة على التسرب من خلال فريق المكافحة التابع لشركة نفط الكويت وتم التأكد من إغلاق جميع الصمامات بإحكام ووضع علامات ملاحية فوق موقع السفينة لتأمين سلامة الملاحة البحرية“. (تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522284820- تحرير إسلام يحيى)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below