مقدمة 1-صافي ربح أريد الكويت ينخفض 30% في الربع/2

Sun Jul 26, 2015 3:14pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وتعليق رئيس مجلس الإدارة)

الكويت 26 يوليو تموز (رويترز) - سجلت أريد الكويت المشغلة لخدمات الهاتف المحمول اليوم الأحد انخفاضا بلغ 30 بالمئة في أرباح الربع الثاني من العام مواصلة هبوطا طويلا في الأرباح.

وشهدت الشركة وهي إحدى وحدات أريد القطرية والتي تتنافس في سوق الاتصالات الكويتية مع زين وفيفا التابعة للاتصالات السعودية تراجعا في الأرباح بأحد عشر ربعا من الأربعة عشر ربعا الأخيرة.

وقالت أريد الكويت في بيان إنها حققت صافي ربح بلغ 12.6 مليون دينار (41.6 مليون دولار) في الأشهر الثلاثة حتى 30 يونيو حزيران انخفاضا من 18 مليون دينار في الفترة المماثلة من العام الماضي.

وللشركة أنشطة في الجزائر وتونس والمالديف والأراضي الفلسطينية.

وبلغت إيرادات الربع الثاني 184.8 مليون دينار مقابل 196.7 مليون دينار قبل عام.

وحققت الشركة أرباحا صافية بلغت 14.8 مليون دينار في النصف الأول من العام الحالي بانخفاض قدره 61 في المئة عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

وقال الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني رئيس مجلس إدارة أريد الكويتية إن هبوط الأرباح يعود بالاساس إلى التقلبات السلبية لأسعار صرف العملة في تونس والجزائر.

وحققت الشركة ربحا قدره 4.5 مليون دينار من عملياتها المحلية في الكويت خلال النصف الأول من العام الحالي وهي لا تختلف كثيرا عن نتيجة الفترة ذاتها من العام الماضي وذلك رغم أن قاعدة عملاء الشركة وإيراداتها قد ارتفعا بنسبة ثمانية في المئة لكل منهما خلال الفترة نفسها.

وفي الستة أشهر الأولى من 2015 تقلصت أرباح الشركة من وحدتها التونسية إلى 6.5 مليون دينار من 10.6 مليون دينار للفترة ذاتها العام الماضي. كما انخفضت أرباحها من الجزائر إلى 2.5 مليون دينار من 20.9 مليون دينار قبل عام. (الدولار = 0.3029 دينار كويتي) (تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522284820- تحرير - علاء رشدي)