14 شباط فبراير 2013 / 13:22 / بعد 5 أعوام

توقعات باستمرار المضاربة على الأسهم الصغيرة في بورصة الكويت

من أحمد حجاجي

الكويت 14 فبراير شباط (رويترز) - توقع محللون أن تستمر موجة المضاربة على الأسهم الصغيرة في بورصة الكويت خلال الفترة المقبلة مع غياب المحفزات وضعف نتائج الشركات القيادية والبنوك.

وتركزت التداولات هذا الاسبوع بشكل مكثف على الأسهم الصغيرة حتى أن القيم اليومية لتداولات الأسهم القيادية المقيدة في مؤشر كويت 15 كانت تدور حول 20 في المئة من إجمالي القيم المتداولة في السوق.

وأغلق المؤشر الرئيسي للبورصة اليوم الخميس عند مستوى 9397.64 نقطة ليسجل مكاسب قدرها 108.92 نقطة تمثل 1.73 في المئة مقارنة بإغلاق الأسبوع الماضي.

بينما هبط مؤشر كويت 15 بمقدار 3.08 نقطة تمثل 0.29 في المئة خلال نفس الفترة ليصل إلى 1031.6 نقطة.

وهذا هو الأسبوع الثاني على التوالي الذي تتباين فيه إتجاهات المؤشرين حيث يرتفع الرئيسي الأوسع نطاقا بينما يهبط مؤشر كويت 15 المرتبط بالأسهم القيادية.

وقال خالد بوناشي العضو المنتدب لشركة المثنى للوساطة المالية لرويترز إن الأسهم التي تقع تحت سقف القيمة السوقية أي أقل من مئة فلس أصبحت ”تشكل فرصة استثمارية“ مع اشتداد حدة المضاربات والعزوف عن الأسهم الكبيرة التي تتحرك عادة ببطء.

ويقول فؤاد عبدالرحمن الهدلق مدير أول ادارة الاصول الاستثمارية في شركة الدار لإدارة الأصول الاستثمارية (أدام) إن الأسهم الصغيرة أصبحت هدفا ”للمضاربن الكبار“ منذ بداية العام الجاري بصرف النظر عن فرصها في التعافي.

وتعاني كثير من الشركات التي تقل قيمة أسهمها عن مئة فلس من مشاكل هيكلية متفاقمة منذ سنة 2008 بسبب تداعيات الأزمة المالية العالمية.

وأضاف الهدلق إن هؤلاء المضاربين يستهدفون عادة أسهما بعينها ويظلون يرفعون أسعارها لجذب المستثمرين الصغار وعندما يبدأ هؤلاء في الشراء يبدأ المضاربون في بيع كل ما يملكونه من أسهم ويخرجون تماما ليتجهوا إلى أسهم أخرى.

وقال الهدلق إن هذه المضاربات ”لا تمت للاستثمار بصلة“ لأنها ترفع أحيانا ولمستويات عالية أسهما تنتظر شركاتها حكما قضائيا نهائيا بتصفية أصولها لصالح الدائنين معتبرا أن هناك عددا قليلا من الأسهم الصغيرة تستحق الصعود لكن السوق ”لم يعد يفرق حاليا بين الغث والسمين.“

وطبقا لحسابات رويترز فقد هبط متوسط القيمة المتداولة يوميا في البورصة إلى 36.3 مليون دينار خلال هذا الأسبوع مقارنة بمستوى 41.9 مليون دينار في الأسبوع الماضي.

ومع ذلك تظل مستويات السيولة الحالية مرتفعة قياسا بالمستويات التي اعتادها السوق الكويتي والتي تتراوح عادة بين 20 و30 مليون دينار.

وقال بوناشي إن السيولة كلما زادت في السوق كلما جذبت متداولين جددا لأن ”الكل يريد أن يستفيد من خط المضاربات.“

وأكد بوناشي أن الصعود الحالي للأسهم لا يتضمن تضخما في أسعارها لكنه يرى أن ”من الطبيعي والأفضل والصحي للسوق“ أن تحدث فيه عملية تصحيح قريبة لأن الارتفاع المستمر للمؤشر الرئيسي لن يكون مفيدا.

وقال ”النزول مطلوب في الفترة القادمة حتى يواصل المؤشر صعوده.“

إلا أن عدنان الدليمي مدير شركة مينا للاستشارات يقول إن الحديث عن تصحيح للسوق أو توقف للمضاربة على الأسهم الصغيرة سابق لأوانه.

وأكد الدليمي أن ذلك لن يكون قبل وصول المؤشر الرئيسي إلى مستوى 6500 أو 6600 نقطة. وقال ”إذا وصل السوق لهذا المستوى.. عندها نبدأ الحديث عن التصحيح.“

وتعطي بورصة الكويت مهلة 45 يوما للشركات لإعلان نتائجها الفصلية و ثلاثة أشهر لإعلان نتائجها السنوية وإلا يتم إيقاف أسهمها عن التداول في البورصة. وتنتهي اليوم مهلة الإعلانات الفصلية.

وقال بوناشي أن هناك أسهما سيتم إيقافها بدءا من الأسبوع المقبل وهذه ستؤثر بلاشك على حجم التداولات وقيمة السيولة المتداولة لكنه ربط هذا التغير في مستوى السيولة بعدد ما سيتم إيقافه من أسهم.

وقلل الدليمي من أهمية هذا الأمر لأن الشركات التي لا تنتهي ميزانياتها في 31 ديسمبر عددها قليل ولن تكون مؤثرة في السوق في حال إيقاف الجزء الذي لم يعلن عن نتائجه منها.

ويعتقد كثير من المراقبين أن تأخر الشركات في إعلان نتائجها الفصلية يكون عادة بسبب تراجع الأرباح أو تسجيل خسائر وسعي إدارات هذه الشركات لما يوصف ”بتجميل“ الميزانيات.

لكن بوناشي رفض الربط بين الأمرين.

وقال إن تأخر إعلان النتائج يأتي عادة بسبب تعدد نشاط الشركة أو البنك لاسيما إذا كان لها أكثر من فرع في الداخل والخارج ولها نشاطات متعددة ولديها شركات تابعة وأخرى زميلة وهذه الشركات ربما يكون لديها هي الأخرى شركات تابعة وزميلة وهو ما يجعل اعتماد النتائج بشكل نهائي والحصول على موافقات الجهات الرقابية أمرا ”معقدا للغاية.“

الدولار = 0.282 دينار تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522460350 - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below