7 أيار مايو 2015 / 13:43 / بعد عامين

مقدمة 1-هيئة بورصة بغداد توافق على إدراج زين العراق

(لإضافة تفاصيل)

دبي 7 مايو أيار (رويترز) - قالت زين للاتصالات الكويتية اليوم الخميس إن وحدتها زين العراق أكبر مشغل للهاتف المحمول في البلاد من حيث عدد المشتركين قد حصلت على موافقة الهيئة المنظمة لسوق الأسهم للإدراج ببورصة بغداد.

وكان يتعين على شركات المحمول الثلاث في العراق إدراج 25 بالمئة من أسهمها في البورصة العراقية بحلول أغسطس آب 2011 في إطار تراخيصها التي حصلت عليها في 2007 وتبلغ مدتها 15 عاما.

لكن آسياسيل التابعة لشركة أريد القطرية هي الوحيدة التي طرحت أسهمها وانضمت إلى البورصة العراقية في فبراير شباط 2013. وتفرض غرامات يومية على الشركتين الأخريين زين العراق وكورك أصغر الشركات الثلاث لعدم إدراج أسهمهما.

كانت زين قالت في أبريل نيسان إن الوحدة العراقية تقدمت بطلب للإدراج في بغداد. وقالت الشركة في بيان بالبريد الإلكتروني إنها نالت موافقة هيئة الأوراق المالية العراقية.

وأضاف البيان أن الشركة تعكف على الإجراءات الضرورية لإتمام العملية في الوقت المناسب مضيفة أنها ستكشف عن آليات الطرح في الأسابيع القليلة المقبلة.

وفي ابريل نيسان قال مصدر لرويترز إن زين العراق لن تتبع نفس طريقة آسياسيل في عملية بناء سجل أوامر الاكتتاب.

ويجب على زين العراق إدراج أسهمها في غضون شهرين من حصولها على موافقة هيئة الأوراق المالية وإلا سيكون طلبها لاغيا.

ولم يكن لدى العراق سوق للهاتف المحمول في عهد صدام حسين لكن القطاع شهد طفرة بعد سقوط نظامه في 2003 ليصبح ثاني أكبر قطاع في البلاد بعد النفط.

غير أن المنافسة المحتدمة وتعطل الشبكات في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية أدى إلى انخفاض أرباح زين العراق وآسياسيل. ولا تعلن كورك نتائجها. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below