May 14, 2018 / 3:47 PM / a month ago

بورصة قطر تصعد وسط آمال بزيادة أوزان أسهم قيادية على مؤشر إم.إس.سي.آي

من سعيد أزهر

دبي 14 مايو أيار (رويترز) - صعدت الأسهم القطرية أكثر من واحد بالمئة اليوم الاثنين، لتتفوق في أدائها على أداء بقية الأسواق الخليجية، مع مراهنة المستثمرين على أن مؤسسة إم.إس.سي.آي لمؤشرات الأسواق ستزيد أوزان بعض من كبرى الشركات القيادية بالبلاد في مراجعة مؤشرها للأسواق الناشئة.

وقادت أسهم البنوك البورصة السعودية للارتفاع وسط آمال المستثمرين أيضا بأن ترفع إم.إس.سي.آي تصنيف الرياض الشهر القادم إلى مرتبة الأسواق الناشئة، عقب قرار مماثل من فوتسي راسل في مارس آذار.

وأغلقت البورصة القطرية على ارتفاع بنسبة 1.3 بالمئة، مدعومة بصعود أسهم بنك قطر الوطني 3.4 بالمئة وصناعات قطر 2.7 بالمئة.

وكانت الشركتان ذاتا الثقل في السوق من بين الشركات القطرية التي رفعت سقف الملكية الأجنبية بها إلى 49 بالمئة من 25 بالمئة، في مسعى لتعزيز ثقل أسهمها على مؤشرات الأسواق الناشئة.

ومن المقرر الإعلان عن نتائج المراجعة النصف سنوية لإم.إس.سي.آي مساء اليوم الاثنين، على أن يبدأ سريان التعديلات الجديدة في نهاية الشهر الحالي.

وأغلق المؤشر السعودي مرتفعا 0.6 بالمئة عند 8071 نقطة، مع صعود مصرف الراجحي 1.3 بالمئة. والراجحي ثاني أكبر بنك في المملكة من حيث الأصول وأحد أكبر المستفيدين من تدفقات الأموال الأجنبية الضخمة هذا العام.

وزاد سهم مجموعة سامبا المالية 1.7 بالمئة.

وقال فراجيش بهانداري مدير المحافظ لدى المال كابيتال في دبي ”نتوقع أن تبلي السعودية بلاء حسنا في الفترة السابقة لإعلان إم.إس.سي.آي - فإغلاق المؤشر فوق مستوى ثمانية آلاف نقطة هو علامة جيدة ونتوقع إقبال المستثمرين الأفراد وكذلك المستثمرين الأجانب المتحينين للفرص“.

وفي أبوظبي ارتفع سهم شركة اتصالات 2.2 بالمئة، مما ساهم في إغلاق مؤشر البورصة على صعود نسبته 0.5 بالمئة.

ورأى المستثمرون في السهم صفقة رابحة بعدما تخلف في أدائه عن أداء المؤشر هذا العام بسبب مخاوف تتعلق بنمو الأرباح. وأعلنت الشركة الشهر الماضي عن استقرار صافي الربح في الربع الأول وسط ارتفاع النفقات ومخصصات انخفاض القيمة. ولا يزال السهم منخفضا 6.6 بالمئة منذ بداية العام الحالي.

ونزل سهم دانة غاز 2.8 بالمئة، متخليا عن معظم المكاسب التي حققها أمس حين صعد 3.9 بالمئة بعد الإعلان عن توصل الشركة لاتفاق مع الدائنين بخصوص إعادة هيكلة صكوك قيمتها 700 مليون دولار، وهو ما قد يضع نهاية لنزاع قانوني استمر قرابة العام وأثار قلق المستثمرين في قطاع التمويل الإسلامي.

وفي دبي، زاد مؤشر السوق 0.5 بالمئة بدعم من سهم إعمار العقارية الذي صعد 1.2 بالمئة. وأدت عمليات جني الأرباح في سهم بنك الإمارات دبي الوطني، الذي أغلق منخفضا نحو اثنين بالمئة، إلى الحيلولة دون تحقيق السوق مكاسب أكبر.

وعلى الرغم من خسائر اليوم، يظل سهم الإمارات دبي الوطني مرتفعا 22 بالمئة منذ بداية العام، متفوقا في أدائه على الأداء الضعيف للبورصة التي تأثرت بأداء الأسهم العقارية.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

- السعودية.. زاد المؤشر 0.6 بالمئة إلى 8071 نقطة.

- دبي.. ارتفع المؤشر 0.5 بالمئة إلى 2905 نقاط.

- أبوظبي.. صعد المؤشر 0.5 بالمئة إلى 4447 نقطة.

- قطر.. ارتفع المؤشر 1.3 بالمئة إلى 8934 نقطة.

- الكويت.. انخفض المؤشر 0.5 في المئة إلى 4765 نقطة.

- البحرين.. استقر المؤشر عند 1272 نقطة.

- سلطنة عمان.. استقر المؤشر عند 4690 نقطة.

- مصر.. نزل المؤشر 1.2 بالمئة إلى 16984 نقطة.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below