21 كانون الثاني يناير 2013 / 07:48 / بعد 5 أعوام

مقدمة 2-نمو أرباح الكويت الوطني 0.9% في 2012

(لإضافة تفاصيل وتعليق محلل وإغلاق السهم)

الكويت 21 يناير كانون الثاني (رويترز) - أظهرت النتائج المالية لبنك الكويت الوطني اليوم الإثنين نمو الأرباح السنوية 0.9 بالمئة في 2012 وهي ما وصفها الرئيس التنفيذي للبنك بأنها نتائج ”قوية“.

وقال الرئيس التنفيذي للبنك إبراهيم دبدوب تعليقا على النتائج إن البنك حقق أرباحا ”قوية“ في ضوء ضعف البيئة التشغيلية المحلية.

ووفقا لبيان نشره الموقع الالكتروني لبورصة الكويت فقد بلغت أرباح الكويت الوطني 305.1 مليون دينار (1.083 مليار دولار) في 2012 بالكامل مقابل 302.4 مليون دينار في 2011.

وأوضح البيان أن مجلس إدارة البنك أوصى بتوزيع أرباح نقدية بواقع 30 فلسا للسهم وخمسة أسهم منحة لكل مئة سهم.

وطبقا لحسابات رويترز فقد تراجعت أرباح بنك الكويت الوطني إلى 76.2 مليون دينار في الربع الرابع من 2012 مقارنة مع 76.8 مليون دينار قبل عام.

وفي بيان صحفي حصلت رويترز على نسخة منه قال دبدوب إن البنك واجه تحديات في 2012 ”بسبب بطء وتيرة الإنفاق العام وانخفاض القيمة السوقية للأسهم المتداولة في سوق الكويت للأوراق المالية الذي انعكس على قيم الأصول عموما إلى جانب توتر الأوضاع الجيوسياسية التي انعكست سلبا على النشاط الاقتصادي وبيئة الأعمال إقليميا.“

وعزا نايف العنزي المحلل المالي هبوط أرباح البنك في الربع الأخير إلى البيئة الاستثمارية غير المشجعة. وقال العنزي ”إذا لم تكن هناك مشاريع (حكومية) وإذا لم تكن هناك خطط فإننا نتوقع استمرار تراجع أداء البنوك واستمرار تراجع أرباحها واستمرار تراجع أسهمها.“

وأقرت الكويت في 2010 خطة تنمية تتضمن مشاريع تقدر قيمتها بثلاثين مليار دينار خلال أربع سنوات لكن حتى الآن لم يتم تنفيذ إلا القليل منها وفقا لتقديرات خبراء.

وأعرب دبدوب عن تفاؤله بتحسن الوضع الاقتصادي في الكويت في العام الجديد مقارنة مع العام الماضي ”في ظل التوقعات بتفعيل السياسة المالية وطرح المشاريع التنموية المنتظرة والضرورية لتحفيز النشاط الاقتصادي وذلك في ضوء توجيهات القيادة العليا للبلاد والإجراءات التي يجري بحثها لإنعاش الاقتصاد الكويتي وتحريك عجلة نموه.“

واعتبر دبدوب أن ”نتائج بنك الكويت الوطني القوية تعكس متانة وضعه المالي وقدرته على مواصلة النمو وتحقيق الأرباح بفضل السياسة المتحفظة التي انتهجها البنك منذ تأسيسه في العام 1952.“

وقال دبدوب أن 2012 كان عاما محوريا على الصعيد الاستراتيجي إذ استطاع البنك رفع مساهمته في بنك بوبيان إلى 58.4 في المئة ليتحول بوبيان إلى شركة تابعة لبنك الكويت الوطني. أما على المستوى الإقليمي استفاد البنك الوطني من التوسع خارج الكويت إذ نمت أرباح الفروع الخارجية للبنك 22.7 في المئة في 2012 مقارنة مع 2011.

وأوضح البيان أن الأرباح التشغيلية للبنك ارتفعت إلى 2.31 مليار دولار مقارنة مع 1.92 مليار في 2011 مضيفا أن الأرباح التشغيلية لعام 2012 تشمل 290 مليون دولار أرباحا إجمالية نتيجة عمليات إعادة التقييم في اطار دمج ميزانية بنك بوبيان.

وأغلق سهم بنك الكويت الوطني منخفضا 2.02 في المئة بينما هبط مؤشر كويت 15 بنسبة 0.34 في المئة وارتفع المؤشر السعري الأوسع نطاقا بنسبة 0.24 في المئة. (الدولار = 0.2818 دينار كويتي) (تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522460350 - تحرير محمود عبد الجواد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below