11 تموز يوليو 2013 / 13:08 / بعد 4 أعوام

بورصة الكويت تفقد المحفزات وتترقب نتائج الربع/2 والانتخابات

من أحمد حجاجي

الكويت 11 يوليو تموز (رويترز) - قال محللون إن بورصة الكويت التي هدأت فيها التداولات بشكل كبير منذ بداية رمضان تستعد لأسبوع جديد خال من المحفزات في ظل حالة ترقب لإعلان نتائج الربع الثاني والانتخابات البرلمانية المرتقبة في 27 من يوليو تموز الجاري.

وطبقا لحسابات رويترز فقد هبط المعدل اليومي لقيمة التداول إلى 26 مليون دينار هذا الاسبوع من 35.7 مليون دينار في الأسبوع الماضي و42.1 مليون دينار الأسبوع الذي سبقه وهو رقم متواضع للغاية مقارنة بشهر مايو ايار الذي كانت تزيد فيه التداولات عن 100 مليون دينار يوميا.

وأغلق المؤشر الرئيسي لبورصة الكويت اليوم عند مستوى 7882.32 نقطة منخفضا 80.2 نقطة توازي واحدا بالمئة عن إغلاق الأسبوع الماضي.

كما هبط مؤشر كويت 15 الذي يقيس أداء الأسهم القيادية خلال نفس الفترة سبعة نقاط تمثل 0.7 في المئة ليغلق اليوم عند 1050.72 نقطة.

وتترقب الكويت إجراء الانتخابات البرلمانية في 27 يوليو تموز الجاري لكن من غير الواضح ما إذا كانت هذه الانتخابات سوف تخفف الاحتقان السياسي الموجود في البلاد لاسيما بعد أن أعلنت قوى رئيسية مقاطعتها للانتخابات اعتراضا على نظام الصوت الواحد والذي قضت المحكمة الدستورية الشهر الماضي بصحته.

وعاشت الكويت شهورا مضطربة في نهاية العام الماضي واحتجاجات وصفت بغير المسبوقة نظمتها المعارضة اعتراضا على تغيير قواعد اللعبة الانتخابية من خلال تعديل نظام الانتخابات إلى صوت واحد بدلا من أربعة أصوات لكل ناخب لكن السلطة أصرت على المضي قدما في إجراء الانتخابات في ديسمبر كانون الأول الماضي والتي أسفرت عن برلمان موال لها قبل أن تقضي المحكمة الدستورية بحله لأسباب إجرائية وتعيد الكرة للمربع الأول.

وتتخوف الوساط الكويتية من إحتمال تكرار سيناريو حل البرلمان من جديد بسبب أخطاء إجرائية بعد أن تم حل البرلمانين السابقين لنفس السبب. وتنظر محكمة القضاء الإداري حاليا عدة طعون بضرورة وقف الانتخابات لأسباب إجرائية.

وقال ميثم الشخص مدير شركة العربي للوساطة المالية لرويترز إن الكويت تشهد حاليا قدرا نسبيا من الاستقرار السياسي أفضل من ذي قبل لأن الاحتجاجات في الشارع توقفت وهناك أحكام نهائية من المحكمة الدستورية تعزز مناخ الاستقرار الذي سينعكس إيجابيا على البورصة وعلى الانتخابات.

واعتبر الشخص أن تأثير العامل السياسي برز في الوقت الحالي بسبب ضعف تأثير العوامل الأخرى وأهمها أحجام السيولة المتداولة التي تراجعت بشكل كبير خلال الفترة الحالية مشيرا إلى ان البورصة لم تعبأ كثيرا بالتأثيرات السياسية في الشهور الخمسة الأولى من 2013 بسبب الارتفاع الكبير للسيولة المتداولة والتي وصلت في مايو الماضي إلى أعلى من 100 مليون دينار يوميا.

وقال محمد الثامر المحلل المالي إن التأثير الكبير للعوامل السياسية في البورصة يأتي عادة من المحفظة الوطنية الحكومية التي استبعد دخولها للسوق بشكل كبير خلال الفترة المقبلة مشيرا إلى أن دور المحفظة انحسر خلال الفترة الحالية وهو ما أدى لضعف التداولات حتى أن البورصة اصبحت ”بلا قيادة.“

وأضاف الثامر أن المحفظة الوطنية لو تدخلت برفع الأسعار فإنها ”ستدمر نفسها“ لأن الأسعار لا تحتمل مزيدا من الرفع في الوقت الحالي مؤكدا أن كثيرا من الشركات المدرجة تحتاج إلى اتخاذ قرارات استراتيجية بشأن إعادة هيكلة ديونها والتغلب على تعثرها المستمر منذ اندلاع الأزمة العالمية في 2008.

وتترقب الأوساط الكويتية نتائج الشركات والبنوك عن فترة الربع الثاني من العام والتي يتوقع ان تكون أفضل من نظيرتها العام الماضي بسبب ارتفاع قيم الأصول المدرجة وارتفاع مؤشر البورصة الرئيسي لأكثر من 30 في المئة منذ بداية 2013.

وتوقع الشخص أن يقوم العديد من المضاربين بتأجيل قراراتهم الاستثمارية لحين اتضاح الصورة بشان أرباح الربع الثاني وإلى ان يتعود هؤلاء على أجواء رمضان.

وأكد الشخص أن أرباح البنوك لن تشهد تغيرا كبيرا لأن الغالبية العظمى منها لا تزال تحتفظ بمخصصات مقابل بعض القروض المتعثرة كما أن شركات قطاعي الخدمات المالية والعقار ستشهد تحقيق ”أرباح تجميلية.“

وشدد الثامر على أهمية النظر إلى ”جودة الأرباح“ وليس فقط أرقامها المطلقة لأن كثيرا من الشركات تحقق أرباحا ناتجة عن بيع الأصول وليس بسبب نشاطها التشغيلي. (تغطية صحفية أحمد حجاجي هاتف 0096522460350 - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below