24 تموز يوليو 2014 / 08:54 / بعد 3 أعوام

صعود قوي لبورصتي السعودية ومصر صباحا

0820 جمت - واصل المؤشر السعودي ارتفعاته في مستهل تعاملات الخميس آخر جلسات الأسبوع وآخر التعاملات في شهر رمضان قبل عطلة تستمر خمسة أيام عمل كما قفز المؤشر المصري أكثر من واحد بالمئة بدعم من مكاسب الأسهم القيادية.

وصعد المؤشر السعودي الذي لا يزال يحظى بدفعة إيجابية من الإعلان عن خطط فتح السوق للأجانب في النصف الأول من العام المقبل ليتجاوز أعلى مستوياته في 78 شهرا.

وارتفع المؤشر 0.16 بالمئة إلى 10190.53 نقطة.

وقاد الارتفاعات سهم السعودي الهولندي الذي قفز 6.8 بالمئة تلاه يهما موبايلي وصافولا بمكاسب 0.7 بالمئة لكل منهما.

كما زادت أسهم دار الأركان وبنك الرياض والاستثمار الصناعي ومعادن وكيان وينساب والراجحي بنسب تراوحت بين 0.1 و 1.7 بالمئة.

وانخفضت أسهم جبل عمر 0.6 بالمئة وسابك 0.2 بالمئة وبنك البلاد 0.3 بالمئة ونزل سهما سامبا والسعودي الفرنسي 0.4 بالمئة لكل منهما.

وفي مصر قفز المؤشر الرئيسي للبورصة 1.3 بالمئة إلى 8671.7 نقطة ليسجل أعلى مستوى في ستة أسابيع بدعم من مكاسب الأسهم القيادية.

وانحسر التأثير السلبي للمعارك في غزة قليلا بعد أن قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إن مساعي تحقيق هدنة بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أحرزت بعض التقدم. لكن القتال العنيف استمر في غزة وتسبب في نزوح الاف آخرين من الفلسطينيين.

وتصدر الارتفاعات سهم التجاري الدولي بمكاسب 3.1 بالمئة تلاه سهما أوراسكوم تليكوم وطلعت مصطفى بصعودهما 0.9 بالمئة و1.3 بالمئة على الترتيب.

كما زادت أسهم هيرميس وحديد عز وأوراسكوم للاتصالات وجهينةوبالم هيلز وعامر جروب وبايونيرز وسوديك بين 0.4 و2.2 بالمئة.

في المقابل انخفضت أسهم المصرية للاتصالات 0.1 بالمئة وسيدي كرير للبتروكيماويات 0.4 بالمئة.

------------------

0817 جمت - تذبذب أداء مؤشر كويت 15 للأسهم القيادية في بداية تداولات اليوم الخميس وهو اليوم الأخير قبل عطلة عيد الفطر الطويلة التي ستمتد أسبوع عمل كاملا.

وهبط مؤشر كويت 15 بنسبة 0.12 في المئة إلى 1173.6 نقطة والمؤشر الرئيسي 7103 نقطة.

وقال محمد نصار المحلل المالي لرويترز إن سبب التذبذب هو ضعف القيمة المتداولة في السوق والناتجة عن غياب المتداولين بسبب ضعف الحوافز وأجواء رمضان وتأثير العطلة الطويلة المقبلة.

وأضاف نصار أن المستثمرين يحتاجون ”لسماع أخبار جيدة بعد عطلة العيد من أجل عودة السيولة وعودة الثقة للسوق الكويتي مرة أخرى.“

وارتفعت أسهم سيتي جروب 6.2 في المئة والاثمار 4.6 في المئة والصناعات المتحدة 3.6 في المئة.

وهبطت أسهم تمويل خليج 2.4 في المئة وصفاة طاقة 1.4 في المئة والمزايا 3.3 في المئة.

واستقر سهم أريد عند 1.62 دينار دون تغيير عقب اعلان هبوط أرباح الشركة 21 في المئة في الربع الثاني.

--------------------‭‭‭‬

0712 جمت - تراجعت البورصة القطرية في بداية التعاملات اليوم الخميس مع هبوط حاد لأسهم شركة بروة العقارية بعد تحول الشركة إلى الخسارة في الربع الثاني.

ونزل مؤشر بورصة الدوحة 1.5 بالمئة مع تهاوي سهم بروة 9.2 بالمئة. وسجلت الشركة خسارة صافية قدرها 42.9 مليون ريال (11.8 مليون دولار) في الربع الثاني مقارنة مع ربح بلغ 40.6 مليون ريال في نفس الفترة من العام السابق.

وانخفضت معظم الأسهم الأخرى أيضا حيث نزل سهم مصرف الريان الإسلامي 2.1 بالمئة وسهم صناعات قطر 1.8 بالمئة.

وفي الإمارات العربية المتحدة ارتفعت سوق دبي 0.3 بالمئة بدعم من سهم بنك الإمارات دبي الوطني أكبر مصرف مدرج في الإمارة والذي قفز 3.2 بالمئة بعد أن تجاوزت أرباحه الفصلية تقديرات المحللين بفارق كبير.

واستقرت بورصة أبوظبي دون تغير يذكر تقريبا. (تغطية صحفية مروة رشاد في الرياض - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below