7 كانون الثاني يناير 2015 / 07:59 / منذ 3 أعوام

ارتفاع البورصات الخليجية بعد موجة بيع

0705 جمت - اقتفت بورصات الخليج أثر البورصة السعودية وتحولت للارتفاع في مستهل التعاملات اليوم الأربعاء بعد أن عانت من خسائر بسبب استمرار ضعف النفط في وقت سابق من الأسبوع.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت أكثر من عشرة في المئة هذا الأسبوع ونزل برنت صباح اليوم دون 50 دولارا للبرميل لأول مرة منذ عام 2009 .

ومع ذلك وحتى مع استمرار خسائر النفط أمس الثلاثاء انخفضت السوق السعودية أربعة في المئة قبل أن تقلص خسائرها إلى 0.6 بالمئة عند الاغلاق مع تحول عشرات الأسهم للربح.

واقتفت البورصات الخليجية أثر المكاسب السعودية فارتفعت بورصة دبي -التي انخفضت 8.6 بالمئة هذا الأسبوع- 1.7 بالمئة مع صعود معظم الأسهم.

كما ارتفع مؤشر أبوظبي 1.4 بالمئة والمؤشر القطري 0.3 بالمئة.

وقال علي العدو مدير المحافظ لدى المستثمر الوطني في أبوظبي “أعتقد أن ما يحدث الآن يرجع إلى موجة البيع الهائلة التي شهدناها خلال الأيام القليلة الماضية.

”بالتأكيد ستؤثر أسعار النفط المتدنية على المنطقة لكن إذا أخذنا في الاعتبار التقييمات سنجد أنه يجري تداول أسهم الشركات بمضاعفات ربحية رخصة.“

وأضاف أن المستثمرين سيحتاجون إلى بعض الوقت للتعود على تقلب أسعار النفط بعد ثلاث سنوات من الاستقرار وارتفاع الأسعار.

ويعتقد البعض أن الانتعاش لن يدوم.

وذكر سانيالاك مانيبهاندو مدير الابحاث في ابوظبي الوطني للأوراق المالية ”لا أظن أن هذا مؤشر على تغيير الاتجاه... انه انتعاش محدود وسط استمرار الاتجاه الهبوطي.“

وأضاف أن المزيد من المكاسب المستدامة يمكن أن تحدث قبل اعلان الشركات عن التوزيعات النقدية قبل نهاية يناير كانون الثاني.

----------------------

0623 جمت - ارتفعت مؤشرات بورصة الكويت صباح اليوم الأربعاء بعد الهبوط الحاد الذي منيت به في نهاية تداولات أمس.

وارتفع المؤشر الرئيسي اليوم 0.49 في المئة إلى 6429 نقطة ومؤشر كويت 15 للأسهم القيادية 0.38 في المئة إلى 1041 نقطة.

وقال مجدي صبري المحلل المالي لرويترز إن السوق تسيطر عليه عمليات المضاربة الحادة بهدف تحقيق الأرباح في أسرع وقت ممكن من خلال الضغط على الأسهم لتخفيض أسعارها بشكل كبير ثم رفع الأسعار في اليوم التالي.

وأكد أن المضاربين في البورصة يستغلون الظروف التي تمر بها الأسواق المجاورة وتحركات أسعار النفط للتأثير نفسيا على صغار المتداولين وهو ما يحدث خلال هذه الأيام.

وارتفعت أسهم زين اثنين في المئة وأجيليتي 1.4 في المئة والتجارية العقارية 2.2 في المئة ومجموعة الصناعات الوطنية 1.1 في المئة.

وهبطت أسهم وربة للتأمين 8.6 في المئة وامتيازات خمسة في المئة وبيت الطاقة وكفيك 3.5 في المئة. (اعداد سها جادو للنشرة العربية- تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below