7 كانون الثاني يناير 2015 / 11:15 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-عمومية القرين القابضة الكويتية توافق على الانسحاب النهائي من البورصة

(لإضافة تفاصيل وخلفية وسعر السهم)

من أحمد حجاجي

الكويت 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - وافقت الجمعية العمومية لشركة القرين القابضة الكويتية اليوم الأربعاء على الانسحاب النهائي من البورصة وعزت قرارها إلى رسوم البورصة والبيئة ”غير المواتية“.

وعزا رئيس مجلس إدارة الشركة نبيل الحصيني الانسحاب إلى أسباب أهمها ”رسوم البورصة.. والبيئة التشغيلية غير المواتية.. وهبوط سعر السهم.“

وفي ظل الهبوط الكبير الذي تشهده بورصة الكويت تجد كثير من الشركات المدرجة أن الخروج من السوق أوفر لها لاسيما في ظل هبوط أسعار الأسهم بشكل كبير.

وهبط سعر سهم القرين القابضة من 172 فلسا في 2008 إلى 13.5 فلس بنهاية تداولات اليوم.

ومن المقرر أن يتم إيقاف أسهم شركة لؤلؤة الكويت العقارية عن التداول بالبورصة في يناير الجاري بينما يتم إيقاف أسهم شركة الاتحاد العقارية في مارس آذار المقبل.

وقال الحصيني خلال اجتماع الجمعية العمومية مخاطبا مساهما اعترض على الانسحاب من البورصة ”لو (أنت) تخير الشركات المدرجة بالبورصة اليوم... كثير منها سينسحب.“

وأضاف ”لو أنت من المساهمين الاستراتيجيين سيكون من مصلحتك أن تنسحب (الشركة) .. ولو انت مضارب فلن تكون رؤيتنا متطابقة.“

وأكد أن أسعار الأسهم في بورصة الكويت اليوم لم تعد تعكس الوضع الحقيقي لكثير من الشركات المدرجة.

تأسست القرين القابضة في عام 1998 وأدرجت في البورصة في 2005 ويبلغ رأسمالها المدفوع 29.6 مليون دينار (100.7 مليون دولار) طبقا للموقع الرسمي لبورصة الكويت.

وتمتلك القرين القابضة 30.5 بالمئة من أسهم شركة مدينة الأعمال الكويتية.

وفي ديسمبر كانون الأول تأجلت الجمعية العمومية للقرين التي كان مقررا أن تبحث قرار الانسحاب الاختياري من البورصة لعدم اكتمال النصاب في وقت أكد فيه مساهمون بالشركة سعيهم لعرقلة تنفيذ توصية مجلس الإدارة بالانسحاب.

وقال مسؤول بالشركة لرويترز آنذاك إن اجتماع اليوم الأربعاء لا يحتاج سوى 50 بالمئة من مساهمي الشركة وليس 75 بالمئة مثلما كان مطلوبا في اجتماع الشهر الماضي الذي تم تأجيله.

وذكر مصدر مسؤول بشركة القرين اليوم أن مجلس الإدارة سيعقد اجتماعا قريبا ”لتحديد استراتيجية المستقبل“.

وأكد المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه أن الشركة تدفع سنويا 15 ألف دينار كرسوم لبورصة الكويت نظير الإدراج كما أن الالتزامات التي ستترتب على تطبيق معايير الحوكمة طبقا لقانون هيئة اسواق المال سوف تكبد الشركة الكثير من المصاريف الاضافية.

وتلزم هذه المعايير الشركات بتعيين مدققين اضافيين ومديري للمخاطر بمواصفات خاصة وغير ذلك من الوظائف التي لم تكن موجودة في كثير من الشركات الكويتية سابقا.

وأغلق سهم الشركة اليوم الأربعاء منخفضا عشرة بالمئة إلى 13.5 فلس بعد قرار الجمعية العمومية بينما أغلق المؤشر الكويتي الرئيسي مرتفعا 0.4 بالمئة. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below