October 23, 2019 / 9:27 AM / a month ago

إيران ترحب بأي خطوات لتحقيق الاستقرار في سوريا

دبي (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الإيرانية يوم الأربعاء إن الاتفاق بين روسيا وتركيا لنشر قواتهما في شمال شرق سوريا خطوة إيجابية نحو تحقيق الاستقرار في هذا البلد.

وقال عباس موسوي المتحدث باسم الوزارة ”ترحب إيران بأي خطوات لتحقيق الأمن والهدوء في سوريا والحفاظ على وحدة أراضيها“.

ووفقا لاتفاق أُبرم يوم الثلاثاء، ووصفته موسكو وأنقرة بأنه انتصار، ستتحرك قوات سورية وروسية إلى شمال شرق سوريا لإخلاء المنطقة الحدودية مع تركيا من مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية السورية وأسلحتهم.

وقال موسوي ”الاتفاق المبرم بين روسيا وتركيا خطوة إيجابية ونأمل أن يهدئ المخاوف التركية ويحقق السلم والأمن لسوريا“.

وعرضت إيران، إحدى حلفاء الرئيس السوري بشار الأسد المقربين، المساعدة في إجراء محادثات بين الأكراد السوريين وحكومة دمشق وتركيا لتحقيق الأمن على امتداد الحدود التركية السورية بعد توغل تركيا العسكري في شمال سوريا لقتال القوات الكردية.

وقال موسوي ”لطالما أيدت إيران الوسائل السياسية لحل المنازعات... ويسعد طهران أن تساعد على إجراء محادثات بين سوريا وتركيا بهدف التوصل إلى تفاهم“.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below