October 29, 2019 / 10:41 AM / 19 days ago

أردوغان: روسيا أبلغت تركيا أن المقاتلين الأكراد انسحبوا من شمال سوريا

موسكو/أنقرة (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء إن مسؤولين روسا أبلغوا السلطات التركية بأن مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية انسحبوا من شريط على الحدود السورية التركية خلال مهلة المئة والخمسين ساعة التي حددتها أنقرة وموسكو.

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار في بروكسل يوم 24 أكتوبر تشرين الأول 2019. تصوير: جوهانا جيرون - رويترز.

وبموجب اتفاق أُبرم قبل أسبوع بين أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، يتعين أن تعمل قوات حرس الحدود السورية والشرطة العسكرية الروسية على إخراج جميع أفراد وحدات حماية الشعب وأسلحتهم من ”منطقة آمنة“ بعمق 30 كيلومترا جنوبي الحدود التركية السورية بحلول الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي (1500 بتوقيت جرينتش) يوم الثلاثاء.

وبعد هذا الموعد ستبدأ القوات الروسية والتركية دوريات مشتركة في منطقة أضيق بعمق عشرة كيلومترات على الجانب السوري من الحدود.

وأوضح أردوغان أن المحادثات مستمرة بشأن طريقة عمل هذه الدوريات.

وقال في كلمة خلال احتفال في أنقرة بمناسبة ذكرى تأسيس الجمهورية التركية ”روسيا أبلغت سلطاتنا المعنية أن المنظمات الإرهابية انسحبت بالكامل من (المنطقة الحدودية)“.

وأضاف ”بالطبع محادثاتنا (مع روسيا) ستستمر غدا كما كانت من قبل“.

وكان وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو قد صرح في وقت سابق يوم الثلاثاء بأن وحدات حماية الشعب الكردية أكملت انسحابها قبل المهلة المحددة ولكن مساعدا كبيرا لأردوغان قال إن تركيا ستتأكد الآن من خلال دوريات مشتركة مزمعة مع روسيا ما إذا كان المقاتلون انسحبوا فعلا من المنطقة أم لا.

ويعزز اتفاق بوتين-أردوغان، الذي تم التوصل له في مدينة سوتشي الروسية على البحر الأسود، اتفاقا لوقف إطلاق النار تم التوصل له بوساطة أمريكية جرى بموجبه تعليق الهجوم التركي في شمال شرق سوريا والذي يستهدف وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة منظمة إرهابية بسبب صلاتها بمتمردين أكراد في جنوب شرق تركيا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية نقلا عن الميجر جنرال يوري بورينكوف المسؤول العسكري الكبير الذي يعمل في سوريا إن 68 وحدة دفاعية كردية تضم 34 ألف فرد انسحبت من ”المنطقة الآمنة“ بأسلحتها ومعداتها بحلول الموعد النهائي للمهلة.

وقال بورينكوف أيضا إن الجيش السوري أقام 84 نقطة حدودية على الحدود السورية التركية.

* المحادثات مستمرة

يزور وفد روسي تركيا حاليا لإجراء محادثات بشأن طريقة عمل الدوريات والوضع الأمني الأشمل في شمال شرق سوريا. وقالت وزارة الدفاع التركية إن الوفد أجرى محادثات لليوم الثاني يوم الثلاثاء دون أن تقول ما إذا كان البلدان اتفقا على كيفية عمل الدوريات.

وقال وزير الدفاع خلوصي أكار مساء يوم الثلاثاء إن ”الدوريات المشتركة ستبدأ قريبا“.

وفي مقابلة نُشرت في صحيفة صباح التركية يوم الثلاثاء شكا أكار من أن بعض وحدات حماية الشعب الكردية لم تنسحب بالكامل بعد من منطقة الحدود التركية السورية.

وقال أكار إن نحو ألف من مقاتلي وحدات حماية الشعب ما زالوا في مدينة منبج الحدودية وهناك ألف مقاتل آخرون في تل رفعت القريبة. وتقع المدينتان إلى الغرب من القطاع الذي تريد تركيا تحويله إلى ”منطقة آمنة“ لكن من المفترض أن تخرج القوات السورية والروسية وحدات حماية الشعب منهما.

وقال فخر الدين ألتون مدير الاتصالات بالرئاسة التركية ”حددت تركيا وروسيا مهلة مدتها 150 ساعة للإرهابيين التابعين لوحدات حماية الشعب الكردية لمغادرة المنطقة الآمنة. المهلة انتهت. سنتأكد من خلال دوريات مشتركة ما إذا كان الإرهابيون انسحبوا فعلا“.

وبدأت تركيا هجومها في شمال شرق سوريا بعدما سحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ألف جندي أمريكي من المنطقة. وانتقد حلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي، ومنهم الولايات المتحدة، تصرفات أنقرة خوفا من أن تقوض التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية.

ووحدات حماية الشعب هي العنصر الرئيسي في قوات سوريا الديمقراطية التي تعد الحليف الرئيسي للولايات المتحدة في محاربة التنظيم المتشدد.

وأصبحت روسيا، الحليفة الوثيقة للرئيس السوري بشار الأسد، القوة الأجنبية الرئيسية في سوريا وزاد نفوذها على نحو أكبر بانسحاب القوات الأمريكية من شمال شرق البلاد.

إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below