March 17, 2020 / 3:34 PM / 5 months ago

دول غربية وعربية تقول إن الهدنة في ليبيا قد تساعد في مواجهة تفشي كورونا

تونس (رويترز) - حثت دول غربية وعربية في بيان يوم الثلاثاء الفصائل الليبية المتحاربة على وقف القتال للسماح للسلطات بالتصدي للخطر الذي يشكله فيروس كورونا.

وعلى الرغم من أن ليبيا لم تسجل حتى الآن أي حالات مؤكدة، فقد حذر ممثل منظمة الصحة العالمية في طرابلس من المخاطر الكبيرة المحدقة إذا انتشر الفيروس في بلد ممزق بسبب الصراع.

وتشن قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر حملة عسكرية منذ عام للسيطرة على طرابلس مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

وتدعم دولة الإمارات العربية المتحدة ومصر وروسيا الجيش الوطني الليبي بينما تدعم تركيا حكومة الوفاق. وعلى مدى الأسابيع الماضية، استهدف القصف مناطق يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي في محيط طرابلس، بما في ذلك محيط آخر مطار يعمل بالعاصمة.

وإزاء مواجهة وباء كورونا، تعهدت حكومتا طرابلس وبنغازي بتخصيص أموال لتقديم الخدمات الصحية المحلية وأغلقتا الموانئ والمطارات.

وأصدرت الجزائر وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتونس والإمارات اليوم الثلاثاء بيانا مشتركا قالت فيه إن إقرار هدنة سيدعم الجهود المبذولة للتصدي للفيروس.

وقال البيان ”ندعم بقوة جهود السلطات الصحية الليبية في جميع أنحاء البلاد وهي تتنادى بروح من اللحمة الوطنية، ونحثّها على اتخاذ جميع التدابير اللازمة لدعم صحّة ورفاهية جميع الليبيين“.

وأضاف ”ستمكّن مثل هذه الهدنة المقاتلين من العودة إلى ديارهم لتقديم الرعاية اللازمة للأقارب الذين قد يكونون أكثر عرضة للخطر“.

تغطية صحفية أنجوس مكدوال - إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below