May 3, 2019 / 7:52 PM / 5 months ago

إسرائيل تقتل مسلحين من حماس في غزة ووفاة محتجين فلسطينيين

غزة (رويترز) - قتلت قوات الجيش الإسرائيلي مسلحين اثنين من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في ضربات جوية على قطاع غزة يوم الجمعة، كما توفي محتجان فلسطينيان نتيجة جروح أصيبا بها في اشتباكات مع القوات الإسرائيلية على حدود القطاع.

دبابة إسرائيلية وعربة عسكرية وراء السياج الحدود مع غزة أثناء احتجاج شبان فلسطينيين في جنوب القطاع يوم الجمعة. تصوير: إبراهيم أبو مصطفى - رويترز.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الضربات كانت ردا على إطلاق نار من جنوب غزة أسفر عن إصابة جنديين إسرائيليين.

وقالت حماس التي تحكم القطاع إن اثنين من أعضاء جناحها المسلح قتلا وأصيب ثلاثة آخرون عندما قصفت إسرائيل أحد مواقعها في وسط غزة.

وبعد ذلك بقليل، قال مسؤولون طبيون في القطاع إن فلسطينيين توفيا متأثرين بجروحهما بعد إصابتهما برصاص القوات الإسرائيلية أثناء مشاركتهما في احتجاجات أسبوعية على الحدود.

وقال الجيش الإسرائيلي إن نحو 5200 فلسطيني تجمعوا على الحدود ولكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

ويطالب المحتجون بإنهاء القيود التي تفرضها إسرائيل ومصر على القطاع. كما يريدون أيضا أن يكون للفلسطينيين حق العودة إلى الأرض التي فرت منها أسرهم أو أُجبرت على الفرار منها أثناء قيام إسرائيل عام 1948. وترفض إسرائيل ذلك.

وطبقا لمسؤولي الصحة في غزة فإن القوات الإسرائيلية قتلت أكثر من 200 من أبناء القطاع منذ أن بدأت ”مسيرة العودة الكبرى“ في 30 مارس آذار من العام الماضي. وقتل جندي إسرائيلي برصاص قناص فلسطيني.

وينسب الفضل لوسطاء مصريين في وقف إطلاق النار بعد أن سقط صاروخ لحماس شمالي تل أبيب في مارس آذار مما أدى إلى تصعيد القتال. ويعمل الوسطاء المصريون للحيلولة دون حدوث تصعيد جديد.

وقالت حماس في بيان يوم الخميس إن يحيى السنوار رئيس الحركة في غزة سافر إلى القاهرة لإجراء محادثات بشان جهود الحفاظ على الهدوء على الحدود وتخفيف معاناة الفلسطينيين.

ويعيش نحو مليوني فلسطيني في غزة التي تضرر اقتصادها بشدة بفعل سنوات الحصار علاوة على تخفيض المساعدات الأجنبية. ويقول البنك الدولي إن نسبة البطالة تبلغ 52 في المئة.

وتقول إسرائيل إن الحصار ضروري لمنع وصول الأسلحة لحماس التي خاضت ثلاث حروب مع إسرائيل خلال السنوات العشر الماضية.

وساعدت الوساطة المصرية في إقناع إسرائيل برفع بعض القيود على حركة السلع والأفراد من غزة وإليها وتوسيع نطاق منطقة الصيد على البحر المتوسط للصيادين في القطاع.

لكن إسرائيل قلصت المنطقة مرة أخرى هذا الأسبوع ردا على إطلاق صاروخ من غزة، بحسب متحدثة من وكالة الاتصال العسكري مع الفلسطينيين.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below