July 18, 2019 / 10:59 AM / 3 months ago

جنرال أمريكي: سنعمل "بدأب" لإتاحة المرور بحرية في الخليج

الرياض (رويترز) - قال قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي يوم الخميس إن القيادة تتحدث مع دول أخرى بشأن حرية الملاحة في الخليج وسوف تعمل ”بدأب“ للتوصل إلى حل يتيح المرور بحرية في الخليج.

وعززت الولايات المتحدة وجودها العسكري في الشرق الأوسط بسبب ما اعتبرته تهديدا إيرانيا، وتطالب واشنطن حلفاءها بالمساعدة في حماية المياه الاستراتيجية قبالة سواحل إيران واليمن بعد هجمات على ناقلات نفط في مياه الخليج خلال الشهور الماضية.

وقال ماكينزي ”نتحدث حاليا مع المجتمع الدولي بشأن الحق في حرية الملاحة بالشرق الأوسط بما سيشمل المرور إلى مضيق هرمز والمرور إلى مضيق باب المندب“.

وأدلى ماكينزي بتصريحاته قبل أن يبث التلفزيون الإيراني الرسمي تقريرا عن احتجاز إيران ناقلة أجنبية تهرب النفط في الخليج.

وكان الجنرال الأمريكي يتحدث للصحفيين في الرياض في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمير الفريق الركن فهد بن تركي قائد التحالف الذي تقوده السعودية ويحارب الحوثيين الموالين لإيران في اليمن.

وردا على سؤال عما إذا كانت السعودية ستضطلع بدور في تحالف أمني بحري دولي مقترح، قال الأمير فهد إن التحالف سيواصل مرافقة السفن في البحر الأحمر.

وأضاف ”كنا نقوم بذلك على مدى السنوات القليلة الماضية وحققنا نجاحا كبيرا بالرغم من وقوع بعض الضرر على الشحن المدني“.

وتابع قائلا ”إذن كنا فاعلين في هذا المجال، نمارس الأمر في البحر الأحمر في مضيق باب المندب“.

وقال التحالف الذي تقوده السعودية، والذي يضم دولا سنية ويدعمه الغرب، هذا الشهر إن قواته البحرية أحبطت هجوما للحوثيين على إحدى السفن التجارية في جنوب البحر الأحمر، لكن الجماعة نفت ذلك.

وألقت واشنطن والرياض باللوم علانية على إيران ووكلائها في الهجمات التي وقعت في الآونة الأخيرة على ناقلات، وهو اتهام تنفيه طهران.

وقال ماكينزي ”لا أعتقد أن نشوب حرب مع إيران أمر حتمي ولا نسعى لحرب مع إيران، ما نسعى إليه هو منعها من الأنشطة المزعزعة للاستقرار والمؤذية في أرجاء المنطقة“.

وكثف الحوثيون الهجمات الصاروخية وهجمات الطائرات المسيرة على السعودية، واستهدفوا في الآونة الأخيرة منشآت نفطية ومطارات في من قرب الحدود مع اليمن مما أدى لتصاعد التوترات.

واصطحب مسؤولون سعوديون ماكينزي في جولة بمعرض لصواريخ وطائرات مسيرة تقول الرياض إن إيران صنعتها واستُخدمت في هجمات الحوثيين. وتنفي طهران إمداد الجماعة بالأسلحة ويقول الحوثيون إنهم يصنعون أسلحتهم.

تغطية صحفية مروة رشاد - إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below