April 28, 2020 / 9:19 AM / 3 months ago

روسيا تقول إنها ما زالت ملتزمة بالعملية السياسية في ليبيا

المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في صورة من أرشيف رويترز.

موسكو (رويترز) - قال الكرملين يوم الثلاثاء إن روسيا تعتقد أن السبيل الوحيد لتسوية الصراع في ليبيا يتمثل في عملية سياسية ودبلوماسية، وذلك بعد تحرك خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) للسيطرة على البلاد يوم الاثنين.

وقال حفتر إن جيشه يقبل ”تفويضا شعبيا“ لحكم البلاد، منحيا جانبا فيما يبدو السلطات المدنية التي تحكم اسميا شرق ليبيا.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف ”في موسكو، ما زلنا على قناعة بأن الحل الوحيد الممكن في ليبيا هو من خلال التواصل السياسي والدبلوماسي بين جميع الأطراف، وعلى رأسهم أطراف الصراع“.

وأضاف ”روسيا لا تزال على اتصال مع جميع المشاركين في العملية الليبية. نعتقد أنه لا توجد وسائل أخرى لحل المشكلة الليبية“.

وليبيا منقسمة منذ عام 2014 بين مناطق خاضعة لسيطرة حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا في طرابلس والشمال الغربي وبين مناطق تسيطر عليها القوات المتمركزة في بنغازي بشرق البلاد.

وحفتر مدعوم من روسيا والإمارات ومصر، في حين تدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني.

وتصاعد الصراع بشدة هذا الشهر ودار قتال عنيف على عدة جبهات في غرب البلاد على الرغم من دعوات عاجلة من الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة لوقف إطلاق النار من أجل التصدي لأزمة تفشي فيروس كورونا.

ووصفت روسيا سيطرة حفتر، الذي تدعمه، على السلطة يوم الاثنين بأنه ”مفاجئ“ حسبما ذكرت وكالة الإعلام الروسية نقلا عن مصدر بوزارة الخارجية.

وقال المصدر أن أهم شيء أن ينفذ الليبيون أنفسهم، بمساعدة المجتمع الدولي، القرارات العسكرية والسياسية التي تم التوصل إليها في مؤتمر في برلين في يناير كانون الثاني.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below