19 أيار مايو 2011 / 16:57 / بعد 7 أعوام

الاتحاد الأوروبي يدرس تشديد العقوبات على ليبيا وموانئها

لندن 19 مايو ايار (رويترز)- قال مصدر دبلوماسي غربي لرويترز إن الاتحاد الأوروبي يدرس تشديد العقوبات على حكومة الزعيم الليبي معمر القذافي بوضع موانيء في قائمة سوداء لمنع تصدير النفط واستيراد الوقود.

وقال المصدر إن خبراء الاتحاد الأوروبي توصلوا إلى إتفاق حول وضع مواني طرابلس وزوارة والزاوية والخمس وراس لانوف والبريقة في قائمة العقوبات وان المقترحات قد ترفع الي لجنة العقوبات بالاتحاد الأسبوع الفادم.

وتسعى حكومة القذافي لزيادة واردات الوقود مستغلة ثغرات في العقوبات الدولية بعد شهرين من الهجمات الجوية الغربية على ليبيا.

وأوقفت الحرب الأهلية صناعة تكرير النفط ويحتاج القذافي بصفة عاجلة لاستيراد الوقود لقواته ولاستمرار تسيير المركبات المدنية في المناطق التي لا تزال تحت سيطرته.

وقال المصدر ”لا تزال إمدادات المنتجات المكررة في غرب ليبيا كافية. تريد القوى الغربية مزيدا من السيطرة على الإمدادات لليبيا.“

وأضاف قائلا ”هناك مخاوف من أن تؤول الحرب إلى حالة من الجمود.“

وتابع ان من المرجح أن تجري المناقشات على مستوى لجنة العقوبات بالاتحاد الأوروبي الأسبوع القادم وقد تصبح قانونا بحلول أوائل يونيو حزيران إذا تكللت بالنجاح.

وربما تتضمن المناقشات أيضا الشركة الوطنية العامة للنقل البحري الحكومية وهي ليست في قائمة العقوبات وتمكنت من نقل شحنة واحدة على الأقل من الوقود إلى غرب ليبيا.

ع ر- وي (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below