15 تموز يوليو 2011 / 00:54 / منذ 6 أعوام

العرب يسعون لحصول الفلسطينيين على عضوية كاملة بالامم المتحدة

من علي صوافطة

رام الله (الضفة الغربية) 15 يوليو تموز (رويترز) - جاء في مسودة بيان لاجتماع في قطر للجنة المتابعة بجامعة الدول العربية يوم الخميس ان الجامعة ستتقدم نيابة عن الفلسطينيين بطلب العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.

وجاء في البيان الصادر عن اللجنة والذي حصلت رويترز على نسخة منه ”لجنة المتابعة العربية قررت في ختام اجتماعها في الدوحة التوجه إلى الأمم المتحدة لطلب الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية والتحرك لتقديم طلب العضوية الكاملة في الامم المتحدة وحشد التأييد الدولي لهذه الخطوة في كل من الجمعية العامة ومجلس الأمن.“

ولم يقدم البيان إطارا زمنيا لكن مسؤولين فلسطينيين كانوا قد قالوا انهم يريدون تقديم الطلب وقت انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر أيلول القادم. وقال موفد فلسطيني شارك في اجتماع لجنة المتابعة إن الجامعة العربية عينت لجنة لتحديد المواعيد.

وندد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في كلمة ألقاها في وقت لاحق يوم الخميس بمثل هذه الخطوات الأحادية.

وقال نتنياهو ”إذا كانوا (الفلسطينيون) يريدون السلام حقا يتعين عليهم الجلوس للتفاوض دون شروط مسبقة. لا بديل عن المفاوضات. الخطوات الأحادية لن تجعل السلام اقرب ولن تحقق أي حل.“

وفي واشنطن قال متحدث باسم وزارة الخارجية سئل عن اقتراح منح الفلسطينيين وضع العضوية الكاملة في الامم المتحدة ”اننا لا نعتقد ان محاولات حل قضايا الوضع النهائي في منتديات دولية مثل الأمم المتحدة يمكن أن تحقق السلام الدائم الذي يسعى اليه الجانبان والولايات المتحدة.“

واضاف المتحدث قوله ”يجب على الاسرائيليين والفلسطينيين تذليل الخلافات بينهم في مفاوضات مباشرة.“

ووصفت الرئاسة الفلسطينية هذه الخطوة بأنها مهمة جدا وقال نبيل ابو ردينة المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني لرويترز عبر الهاتف من الدوحة ” هنالك اجماع عربي للتوجه الى الامم المتحدة لدعم الموقف الفلسطيني المطالب بالاعتراف بدولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية والحصول على عضوية لها في الامم المتحدة هذه خطوة هامة جدا.“

واضاف ”هذا هجوم دبلوماسي سيتم التحرك على اساسه فلسطينيا وعربيا.“

وتتطلب العضوية الكاملة في الأمم المتحدة موافقة مجلس الأمن حيث قالت الولايات المتحدة حليفة إسرائيل إنها ستستخدم حق الفيتو (النقض) لمنع صدور أي قرار كهذا.

وكان الفلسطينيون الذين يتمتعون في الوقت الحالي بوضع ”مراقب“ في الأمم المتحدة تعهدوا في السابق بأن يطلبوا في سبتمبر موافقة الأمم المتحدة على مطالبتهم بالسيادة على قطاع غزة وعلى الضفة الغربية والقدس الشرقية اللتين تحتلهما إسرائيل.

واكتسب هذا الاجراء قوة دافعة لعدم احراز تقدم في مفاوضات السلام الاسرائيلية الفلسطينية. وأيدت الجامعة العربية رسميا هذه الخطة في مايو أيار الماضي.

ولكن الفلسطينيين أشاروا من قبل في مواجهة معارضة إسرائيل وبعض القوى العالمية إلى أنهم قد يختارون تطويرا محدودا لعضويتهم إلى وضع ”دولة غير عضو“ والذي يتطلب موافقة الجمعية العامة فقط.

وقال المحلل الفلسطيني طلال عوكل ان الجامعة العربية والفلسطينيين يدركون العقبة التي تواجههم بما في ذلك حق النقض (الفيتو) الامريكي لكنهم اختاروا المضي قدما لانه مع توقف محادثات السلام لا يرون ان هناك حلا دبلوماسيا آخر.

وقال ان الاجماع العربي يعني انه يوجد استياء ومشاعر خيبة امل بشأن الموقف الامريكي وان المفاوضات وصلت الى طريق مسدود وان العرب دخلوا مرحلة معركة سياسية.

م ل (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below