9 حزيران يونيو 2011 / 16:04 / منذ 6 أعوام

الصادرات الأمريكية القياسية تهديء من مخاوف التباطؤ الاقتصادي

واشنطن 9 يونيو حزيران (رويترز) - هدأت بيانات عن صادرات قياسية أمريكية في شهر ابريل نيسان الماضي المخاوف من أن يكون الانتعاش الاقتصادي قد خرج عن مساره على الرغم من ارتفاع المطالبات بإعانات البطالة الأسبوع الماضي.

واظهر تقرير لوزارة التجارة اليوم الخميس إن عجز الميزان التجاري الأمريكي تراجع على غير المتوقع في ابريل مع ارتفاع الصادرات إلى مستوى قياسي جديد وهبطت الواردات من اليابان أكثر من 25 بالمئة بعد الزلزال وأمواج المد والكارثة النووية.

وبلغ العجز التجاري الإجمالي 43.7 مليار دولار على الرغم من ارتفاع اسعار النفط إلى اعلى مستوياتها منذ سبتمبر أيلول عام 2008 منخفضا 6.7 بالمئة عن 46.8 مليار دولار في تقديرات معدلة في مارس آذار الأمر الذي يشير إلى نمو أكبر مما توقعه الاقتصاديون في الربع الثاني من العام.

وقال ديفيد ريسلر كبير الاقتصاديين في نومورا للأوراق المالية في نيويورك "خفضت العديد من التقديرات ومنها تقديراتنا التوقعات للربع الثاني وسيبطل ذلك جزءا من هذا الخفض في التوقعات."

وتراجعت أسعار النفط في مايو أيار عن مستوياتها المرتفعة في ابريل لكنها تميل للارتفاع مرة أخرى بعد أن فشلت منظمة البلدان المصدرة للبترول (اوبك) يوم الأربعاء في الاتفاق على زيادة الانتاج.

واظهر تقرير آخر من وزارة العمل الأمريكية أن عدد الأمريكيين الذين تقدموا بطلبات إعانات بطالة لأول مرة ارتفع قليلا على غير المتوقع الأسبوع الماض وهو ما يعزز وجهة النظر القائلة بان سوق العمل مازالت متعسرة.

وزادت طلبات إعانات البطالة ألفا إلى 427 الف طلب. وكان الاقتصاديون قد توقعوا ان تتراجع الطلبات.

ل ص - م ل (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below