30 أيار مايو 2011 / 08:24 / بعد 7 أعوام

المركزي التركي يخفض مشترياته من العملات الاجنبية والليرة تستقر

اسطنبول 30 مايو ايار (رويترز) - خفض البنك المركزي التركي اليوم الاثنين مشترياته من العملات الاجنبية في مزادات يومية إلى 40 مليون دولار من 50 مليونا وقال إن تفاقم أزمة ديون منطقة اليورو أضر بالإقبال على المخاطرة وأدى لتباطؤ التدفقات على تركيا.

وأضاف البنك في تقرير إنه قد يخفض مشترياته من النقد الأجنبي مجددا إذا استمر انخفاض التدفقات على الأسواق الناشئة.

وحققت الليرة زيادة طفيفة إلى 1.6025 ليرة للدولار من 1.6035 في الاغلاق السابق لكنها مازالت قرب أدنى مستوياتها أمام العملة الأمريكية منذ مارس آذار.

وقال اوزغور التوج كبير الاقتصاديين في بي.جي.سي بارتنرز إن قرار البنك يشير إلى قلق بشأن مستوى الليرة.

وقال في مذكرة ”رغم أن البنك ليس لديه مستوى مستهدف لسعر الصرف فإن لديه بعض المخاوف فيما يبدو بشأن مستوى سلة الصرف.“

وأضاف ”نتوقع أن يكون لقرار البنك المركزي اليوم تأثير ايجابي طفيف على الليرة لكن استمرار هذا التأثير من عدمه يتوقف على التطورات الخارجية وعجز ميزان المعاملات الجارية التركي.“

وبلغ عجز المعاملات الجارية اعلى مستوى على الاطلاق في مارس وينظر اليه على أنه خطر رئيسي على الاقتصاد التركي حيث يجعله عرضة للتأثر بأي صدمات خارجية مثل تفاقم أزمة الديون.

ومن المقرر اعلان بيانات التجارة التركية لشهر ابريل نيسان غدا الثلاثاء. ومن المتوقع أن يبلغ العجز عشرة مليارات دولار مسجلا رقما قياسيا جديدا.

م ح - أ أ (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below