مقابلة-قطر تصل لأقصى طاقة إنتاج للغاز المسال بنهاية 2011

Sun Jun 5, 2011 10:26am GMT
 

من فلورنس تان ولوك باتشيموثو

كوالالمبور 5 يونيو حزيران (رويترز) - قال سعد عبد الله الكواري الرئيس التنفيذي لشركة قطر العالمية لتسويق البترول (تسويق) اليوم الأحد إن قطر أكبر دول مصدرة للغاز الطبيعي المسال في العالم ستصل لطاقة التصدير الكاملة وتبلغ 77 مليون طن كل عام بنهاية 2011.

وتمتلك قطر بالفعل أكبر طاقة لتصدير الغاز الطبيعي المسال وصدرت أول شحنة من أحدث محطة بدأ تشغيلها في فبراير شباط. والوحدة السابعة لشركة قطر للغاز هي الأحدث في خطة توسع للوصول لطاقة تصدير 77 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال كل عام.

وقال الكوراي في مقابلة مع رويترز إن الوحدة السابعة مازالت في مرحلة تعزيز الانتاج. وقال "استقر انتاج الوحدة السابعة تقريبا وهي الآن في مرحلة زيادة الانتاج. بحلول نهاية العام سننتج 77 مليون (طن)."

وقال إن من المقرر أن يبدأ مشروع بيرل لتحويل الغاز إلى وقد سائل - وهو مشروع مشترك بين رويال داتش شل وقطر للبترول ينتج 140 الف برميل يوميا - العمل بحلول نهاية العام وأن يصل لأقصى طاقة في الربع الأول من عام 2012.

وسيكون مشروع بيرل أكبر منشأة لتحويل الغاز لوقود سائل في العالم ومن المقرر أن تتراوح تكلفته بين 18 و19 مليار دولار. وفي مارس آذار قالت شل التي تدير المنشأة إنها بدأت الانتاج من آبار غاز طبيعي بحرية مما يتيح أول تدفق للغاز الذي يحتوى على نسبة عالية من الكبريت عبر أنابيب تحت المياة للمحطة العملاقة على الارض.

وقال الكواري إن المنتحات الثانوية لانتاج الغاز الطبيعي المسال وان الانتاج من مشروع بيرل تتيح لقطر تصدير المزيد من المكثفات والنفتا.

ويرتفع حجم المكثفات والنفتا التي سيجري تسويقها بين 15 و17 بالمئة بنهاية عام 2012 وسيصل انتاج قطر من المكثفات لنحو 400 الف برميل يوميا في نهاية العام الحالي ارتفاعا من 340 الف برميل يوميا كما ذكر الكواري.

وفي الشهر الماضي منحت حكومة قطر حق بيع نحو مليون طن سنويا من النفتا من محطتي اوريكس وبيرل في البلاد.

ويرفع ذلك اجمالي حجم مبيعات تسويق من النفتا إلى 7.5 مليون طن سنويا بحلول نهاية العام المقبل ويبدأ تسويق النفتا من انتاج اوريكس في يوليو تموز.

ه ل - أ أ (قتص)