6 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 07:18 / بعد 6 أعوام

أمريكيون على قائمة اغتيالات لجنة سرية في البيت الابيض

من مارك هوسنبول

واشنطن 6 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون ان متشددين أمريكيين مثل أنور العولقي موضوعون على قائمة اغتيالات تعدها لجنة سرية من كبار المسؤولين في الادارة ثم تبلغ الرئيس بقراراتها.

وصرح مسؤولون امريكيون حاليون وسابقون بأنه لا يوجد سجل لعمليات او قرارات اللجنة التي تتبع مجلس الامن القومي في البيت الابيض. كما لا يوجد اي قانون تشكلت بموجبه اللجنة او تعمل وفقا لاحكامه.

وكانت هذه اللجنة وراء قرار اضافة العولقي وهو رجل دين أمريكي من أصل يمني له علاقات مزعومة مع القاعدة الى قائمة الاغتيالات. وقتل العولقي خلال هجوم بطائرة امريكية بلا طيار في اليمن الشهر الماضي.

ودور الرئيس الامريكي في الامر او التصديق على قرار باستهداف مواطن أمريكي هو غير واضح. ورفض تومي فيتور المتحدث باسم البيت الابيض مناقشة اي شيء متعلق بعمل اللجنة.

وقال مسؤولون امريكيون حاليون وسابقون انه على حد علمهم كان العولقي الامريكي الوحيد الذي وضع في قائمة الحكومة الامريكية للاغتيال او الاعتقال بسبب تورطه المزعوم مع متشددين. ويقول البيت الابيض ان العولقي كان شخصية بارزة في جناح القاعدة في جزيرة العرب الذي يتخذ من اليمن مقرا له.

ويقول البيت الابيض ان مقتل العولقي يثبت اصرار الرئيس الامريكي باراك أوباما على التعامل مع المتشددين الذين يهددون الولايات المتحدة. لكن العملية التي أدت الى مقتله تعرضت لانتقاد شديد من اليسار واليمين.

وفي تحول له مغزى أصبح أوباما الذي شجب سلفه الرئيس الامريكي السابق جورج بوش لاستخدامه المفرط للقوة في ”الحرب على الارهاب“ عرضة للنقد في بعض الدوائر لاستخدامه نفس الاساليب والتي من بينها مبررات قانونية سرية وتقييم مخابراتي لا يكشف عنه.

وانتقد ليبراليون استخدام طائرة بلا طيار لقتل مواطن أمريكي ووصفوه بانه جريمة ارتكبت خارج ساحات القضاء.

كما انتقد المحافظون أوباما لرفضه الكشف عن الرأي القانوني لوزارة العدل الامريكية الذي قيل انه برر قتل العولقي. واتهموا أوباما بالنفاق مشيرين الى اصرار حكومته على نشر الوثائق القانونية لحقبة بوش والتي بررت استخدام اساليب استجواب قال كثيرون انها تصل الى حد التعذيب لكن الادارة ترفض الان نشر المنطق القانوني الذي جعلها تقتل مواطنا أمريكيا خارج الاطار القانوني المعتاد.

وطلب مسؤولون عدم الكشف عن هوايتهم للتحدث في الامر.

وأكدوا انه تم استشارة محامين من بينهم محامو وزارة العدل قبل اضافة العولقي لقائمة الاغتيالات.

وقدموا نظريتين قانونيتين أولهما ان الكونجرس أقر مثل هذا التحرك حين أقر استخدام القوة العسكرية ضد المتشددين بعد الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة في 11 سبتمبر ايلول عام 2001 وثانيهما ان القانون الدولي يقر هذا التحرك اذا كانت الدولة تدافع عن نفسها.

وأكد مسؤولون امريكيون ان مواطنا أمريكيا ثانيا هو سمير خان قتل في نفس الهجوم الذي قتل فيه العولقي. وخان هو رئيس تحرير مجلة (اينسباير) التي تصدر بالانجليزية وتستخدمها القاعدة في جزيرة العرب للدعاية وتجنيد الاعضاء.

وذكر المسؤولون ان خان لم يكن في قائمة الاغتيال ولم يكن مستهدفا في هجوم الطائرة الامريكية بلا طيار لكنه تواجد في المكان الخطأ في الوقت غير المناسب.

وصرح المسؤولون بأن العولقي الذي كانت خطبه الملتهبة تنشر على مواقع للمتشددين باللغة الانجليزية استهدف بعد ان خلصت واشنطن الى ان دوره في القاعدة بجزيرة العرب تحول من ”الالهامي الى العملي“ وهذا يعني انه بدلا من ان يقتصر دوره على الدعاية لاهداف القاعدة شارك بشكل مباشر في خطط مزعومة لضرب اهداف أمريكية. ا ف/ ا ح ص (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below