26 أيار مايو 2011 / 12:17 / بعد 7 أعوام

فرنسا: المعارك الاخيرة نتيجة لرفض صالح التوقيع على اتفاق نقل السلطة

دوفيل (فرنسا) 26 مايو ايار (رويترز) - قالت فرنسا اليوم الخميس إن رفض الرئيس اليمني علي عبدالله صالح التوقيع على مبادرة نقل السلطة التي تقدمت بها دول الخليج هو السبب في اراقة الدماء الاخيرة في البلاد.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية ”ندين القتال الذي وقع الليلة الماضية والذي هو نتيجة مباشرة للمأزق السياسي الحالي الذي يتحمل الرئيس صالح المسؤولية المباشرة عنه لرفضه توقيع اتفاق نقل السلطة الذي تقدم به مجلس التعاون الخليجي.“

وقال للصحفيين خلال قمة لمجموعة الثماني في بلدة دوفيل الفرنسية ”أمام الرئيس صالح خيار واحد فقط الان وهو توقيع الاتفاق تحت اشراف مجلس التعاون الخليجي.“

ا ح ص - أ ف (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below