30 أيار مايو 2011 / 12:50 / بعد 6 أعوام

فرنسا: التقارير عن خطف رعايا فرنسيين في اليمن تبدو صحيحة

باريس 30 مايو ايار (رويترز) - قالت فرنسا اليوم الاثنين إن التقارير عن خطف ثلاثة من عمال الإغاثة الفرنسيين اختفوا في اليمن مطلع الأسبوع تبدو صحيحة رغم انها لم تتلق أي إعلان للمسؤولية.

واختفى العمال في محافظة حضرموت بجنوب اليمن يوم السبت وقال مسؤول أمن محلي إنه يعتقد أنهم خطفوا.

وقال برنار فاليرو المتحدث باسم وزارة الخارجية ”مع مرور كل ساعة فإن افتراض أنها عملية خطف يكتسب مصداقية... لكن بدون إعلان للمسؤولية ما زال من السابق لأوانه استخلاص استنتاجات مؤكدة.“

ويعمل الثلاثة لدى مؤسسة خيرية في اليمن الذي يعاني من اضطرابات منذ شهور.

وتشيع في اليمن حوادث الخطف التي يرتكبها أفراد قبائل لسائحين أو عمال غربيين مقابل فدية أو للحصول على تنازلات من الحكومة. وأفرج عن أغلب الضحايا دون أن إصابتهم بأذى.

ولفرنسا تسعة من رعاياها محتجزين في الخارج بينهم أربعة في منطقة الساحل بافريقيا واثنان في أفغانستان واثنان في ساحل العاج وواحد في الصومال.

د م - ا س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below