2 حزيران يونيو 2011 / 21:20 / منذ 6 أعوام

البحرين تقيل أطباء ومهنيين للاشتباه في مشاركتهم في الاحتجاجات

من أندرو هاموند

المنامة 2 يونيو حزيران (رويترز) - قال نشطون إن البحرين أقالت مئات المهنيين للاشتباه في أنهم شاركوا في الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية هذا العام واضافوا ان كثيرين أقيلوا لمجرد أنهم شيعة.

واستدعت البحرين قوات من السعودية والإمارات في مارس آذار لإخماد احتجاجات كان معظم المشاركين فيها من الأغلبية الشيعية وقامت بحملة اعتقالات في ظل الأحكام العرفية المفروضة منذ أكثر من شهرين.

وتتهم الحكومة كثيرا ممن يعملون في الجهاز الإداري للدولة والشركات العامة بتعطيل العمل بتركه للانضمام إلى الاحتجاجات. واتهمت وسائل الإعلام الرسمية المديرين الشيعة في شركات مثل شركة نفط البحرين بتوظيف الشيعة فقط.

وقال مسؤول بحريني إن إجمالي من أقيلوا من وظائفهم يبلغ نحو 1200 شخص لكن أعيد تعيين مئات منهم بعد أن قدموا شكاوى لوزارة العمل. وأضاف أن 23 طبيبا و24 ممرضة سيمثلون امام محكمة عسكرية.

وقال عبد العزيز بن مبارك آل خليفة المستشار البارز في هيئة شؤون الإعلام إن الأطباء والممرضات أساءوا لمهنتهم ومنعوا بعض الناس من دخول مستشفى السلمانية.

وأضاف أنهم تعاونوا مع المحتجين لتنظيم مؤتمرات سياسية ودينية في ساحات المستشفى وأمدوا وسائل الإعلام بمعلومات مضللة.

ولكن مسؤولة من بين أكبر خمسة مسؤولين عن المناطق الطبية الخمس في البحرين التي تدير 22 مركزا صحيا في أرجاء البلاد قالت إنها أقيلت لأنها شيعية.

وقالت المسؤولة الطبية ”تلقيت مكالمة من كبير مسؤولي الرعاية الصحية الأولية“ ليبلغني الشكر على ما بذلته من جهود وعلى العمل الجيد الذي قمت بأدائه وبأنهم استغنوا عن خدماتي.

وأضافت الطبيبة التي طلبت عدم ذكر اسمها ”أقيل ثلاثة من بين المسؤولين الخمسة. اثنان منهم شيعة والثالثة متزوجة من رجل دين شيعي.“

وقالت ثلاث طبيبات أخريات إنهن فصلن من وظائفهن الحكومية. وقالت طبيبة لديها عيادة خاصة إن الشرطة أجبرتها على إغلاق عيادتها. وأقيلت أخرى من منصبها كرئيس لمركز صحي حكومي وقالت إن مركزين فقط من بين 22 مركزا صحيا مازالا يديرهما شيعة.

وقالت الطبيبة إنها الآن ممارس عام في مركز صحي حكومي بعد عزلها عن أداء مهام إدارية.

وقالت الطبيبة التي تحدثت بشرط عدم الكشف عن شخصيتها ”لا يهمني ذلك في النهاية إنني طبيبة ولكن من يتهموننا بالطائفية هم الطائفيون. لا يريدون أن يشغل الشيعة أي مناصب إدارية.“

وقالت إنها ساعدت أحيانا في توزيع الدواء في مستشفى ميداني أقيم في دوار اللؤلؤة الذي كان مركزا لحركة الاحتجاج. ومضت تقول ”شاركت في وقت راحتي في المستشفى الميداني ولم يتعارض ذلك قط مع عملي.“

وتراوح سلوك الحكومة إزاء الاحتجاجات في فبراير شباط ومارس آذار بين التسامح والتشدد.

وأقيل وزير الصحة بعد محاولة قوات الأمن فض الاعتصام في دوار اللؤلؤة في 17 فبراير والتي أسفرت عن سقوط أربعة قتلى. واتهم بمنع سيارات الإسعاف من نقل المحتجين الجرحى.

ولكن المسعفين باتوا مستهدفين بعد سحق الاحتجاجات في 16 مارس.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن أطباء كانوا يخزنون السلاح في مستشفي السلمانية القريب أثناء الاحتجاجات ويستخدمون سيارات الإسعاف في نقل السلاح وسرقة الأدوية من مستشفيات الحكومة لإدارة المستشفيات الميدانية في دوار اللؤلؤة.

واتهم البعض بتلطيخ محتجين بالدماء لتضخيم أعداد الجرحى.

ونفى الأطباء الذين تحدثوا لرويترز هذه المزاعم. وقالوا إن نحو 60 طبيبا أقيلوا من مستشفيات وعيادات حكومية ولا يزال نحو 19 محتجزين.

وروى هؤلاء روايات عن أسابيع تعرضوا خلالها للاهانات اللفظية والبدنية وانتزاع الاعترافات بالقوة. ولم يمثل أي منهم أمام المحكمة العسكرية إلى الآن رغم أن المحكمة نظرت قضايا أخرى.

وقال موظف في حلبة البحرين الدولية التي تستضيف سباق البحرين الذي يقام في إطار بطولة فورمولا 1 لسباقات السيارات إن حوالي ربع العاملين في الحلبة الذين يزيد عددهم على 100 أقيلوا. وأضاف أن جميع المقالين احتجزوا وأسيئت معاملتهم وما زال خمسة رهن الاحتجاز منهم المدير المالي جعفر المنصور.

وأضاف أن جميع المحتجزين من الشيعة والكثير شاركوا في حركة الاحتجاج أو أبدوا تأييدهم لكنهم لم يتغيبوا عن العمل للمشاركة.

واضطرت البحرين إلى إلغاء سباق الجائزة الكبرى على أراضيها في إطار بطولة فورمولا 1 الذي كان مقررا في مارس ولكن الهيئة المسؤولة عن البطولة ستبحث في اجتماعها غدا الجمعة ما إذا كان بإمكان البحرين تنظيم السباق في وقت لاحق من العام.

وتأمل الحكومة في أن يعيد رفع الأحكام العرفية هذا الأسبوع وعرض بإجراء محادثات مع المعارضة حول الإصلاح في يوليو تموز الأمور لطبيعتها في البلاد.

واقترحت منظمة هيومان رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان والتي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا على الجهة المعنية باتخاذ قرار السباق عدم مكافأة البحرين بتحديد موعد جديد للسباق بسبب إقالة العاملين.

أ م ر - أ س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below