14 حزيران يونيو 2011 / 21:41 / بعد 6 أعوام

فتح وحماس تتوقعان تشكيل حكومة فلسطينية الأسبوع القادم

(لاضافة تفاصيل ومقتبسات)

من ياسمين صالح

القاهرة 14 يونيو حزيران (رويترز) - قال فلسطينيون اليوم الثلاثاء انهم مستعدون لتشكيل حكومة وحدة وتوقعوا إعلان تشكيل الحكومة الجديدة في اجتماع يعقد الأسبوع القادم بالقاهرة بين الرئيس محمود عباس وزعيم حماس خالد مشعل.

واجتمع قياديون من الحركتين لعدة ساعات في القاهرة اليوم الثلاثاء لبحث تشكيل الحكومة الجديدة التي اتفق عليها بموجب اتفاق المصالحة الذي تم التوصل اليه في ابريل نيسان.

وقال مسؤولون فلسطينيون انه تم في المحادثات التي ترأسها عزام الاحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس سعيد أبو مرزوق الاتفاق على الافراج عن السجناء الذين يحتجزهم كل طرف وتم احراز تقدم بشأن تشكيل حكومة جديدة لكن لم يتم بعد الاتفاق على رئيس الوزراء.

وقال أبو مرزوق لرويترز في مقابلة "اعلان اسم رئيس الوزراء والوزراء أمام الناس يوم الثلاثاء (القادم)."

وقال ان عباس ومشعل سيكونان في القاهرة لاعلان الحكومة الجديدة.

ووفقا لاتفاق المصالحة الذي تم التوصل اليه في ابريل نيسان فان الفصائل الفلسطينية اتفقت على تشكيل حكومة تكنوقراط تتألف من وزراء ليس لهم انتماء حزبي والتحضير لانتخابات عامة خلال عام.

ورشحت حركة فتح سلام فياض وهو خبير اقتصادي سابق بالبنك الدولي يتمتع باحترام دولي يرأس الحكومة الفلسطينية في مدينة رام الله لمنصب رئيس الوزراء لكن حماس رفضت ترشيح فياض.

ويقول مؤيدو فياض ان مكانته في الخارج تمثل رصيدا للفلسطينيين في ضمان تدفق المساعدات الدولية ومتابعة جهود اعتراف الامم المتحدة بالدولة الفلسطينية المتوقع ان تكون في سبتمبر ايلول.

وقالت اسرائيل ان اتفاق المصالحة الذي توسطت فيه مصر لن يضمن السلام في الشرق الاوسط وحثت عباس على الابتعاد عن حماس.

وفازت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في الانتخابات التي جرت في عام 2006 لكن فتح واصلت السيطرة على الضفة الغربية بينما تسيطر حماس على قطاع غزة منذ عام 2007 .

وانتقدت الولايات المتحدة الاتفاق لكنها قالت انها ستبحث تشكيل الحكومة الجديدة.

ولم يكشف الاحمد عن سبب رفض حماس ترشيح فياض لكنه قال انه تم بحث الموضوع دراسة وافية.

وقال "مادمنا وقعنا على ان الحكومة تشكل بالتوافق لن يفرض طرف رأيه على الطرف الاخر."

وأضاف "من هنا اتفقنا بعد الاتصال بالرئيس أبو مازن والاخ خالد مشعل بأن ينضما للوفدين في الاجتماع القادم هنا على ان يكون الاجتماع النهائي ويخرج عنه اعلان الاتفاق على تشكيل الحكومة ولن نستطيع التأجيل أكثر من ذلك."

وقال أبو مرزوق ان المشاكل التي تواجه تشكيل حكومة جديدة تعود الى ان السلطة الفلسطينية تعتمد على المساعدات الاجنبية وانها يجب ان تكون مقبولة من جانب القوى المختلفة.

وقال "الولايات المتحدة تضع شروطها وأوروبا تريد انتظار الحكومة لتعلن موقفها."

ر ف - أ س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below