28 كانون الأول ديسمبر 2011 / 16:22 / بعد 6 أعوام

مسؤول فلسطيني:اسرائيل أعلنت عن 26 الف وحدة استيطانية عام 2011

من علي صوافطة

رام الله (الضفة الغربية) 28 ديسمبر كانون الاول (رويترز)- قال وزير فلسطيني اليوم الاربعاء ان اسرائيل اعلنت عن خطط لبناء ما يقرب من 26 الف وحدة سكنية في المستوطنات المقامة على الاراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس.

وقال ماهر غنيم وزير الدولة لشؤون الجدار والاستيطان في مؤتمر صحفي في رام الله ”بلغ مجموع الوحدات الاستيطانية التي تم الاعلان عن مخططاتها منها ما نفذ واخرى قيد التنفيذ لهذا العام 25655 وحدة استيطانية.“

واضاف ”يبلغ عدد المواقع الاستيطانية المقامة على الاراضي الفلسطينية 474 موقعا منها 184 مستوطنة و 171 بؤرة استيطانية و26 موقعا استيطانيا اخر اضافة الى استيلاء المستوطنين على 93 مبنى بشكل كلي او جزئي في القدس الشرقية.“

واوضح غنيم ان عام 2011 شهد تصاعدا في اعتداءات المستوطنين شملت الانسان والمساجد بالاضافة الى عمليات هدم المباني والمنشات من قبل سلطات الاحتلال الاسرائيلي التي وصلت الى 535 منزلا منشاة في عام 2011 اضافة الى تسليم 535 اخطارا بالهدم لمنازل ومنشآت اخرى. وقال ماكسويل جيلارد منسق الامم المتحدة للشؤون الانسانية في الاراضي الفلسطينية في ذات المؤتمر الصحفي ”ما يجب ان نكون قلقين بشانه ارتفاع وتيرة اعتداءات المستوطنين التي كانت الاعلى في عام 2011 مقارنة مع عامي 2009 و2010 . هذا وضع كارثي.“

ووصف جيلارد الحملة التي يقوم بها المستوطنون (دفع الثمن) بانها ”امر مخز“ وقال ”الرسالة الاساسية الى الحكومة الاسرائيلية هي العدالة وان هذا الانتقام يجب الا يحدث واذا حدث يجب ان يمثل منفذوه امام العدالة.“

ويصعد المستوطنون من اعتداءاتهم ضد الفلسطينيين كلما اتخذت الحكومة الاسرائيلية اجراءات ضدهم منها ازالة بؤر استيطانية عشوائية وتشمل هذه الادعاءات رشق السيارات الفلسطينية بالحجارة وقطع الاشجار اضافة الى وقوع حوداث احراق مساجد وجهت اصابع الاتهام فيها الى المستوطنين.

ودعت الرئاسة الفلسطينية اليوم اللجنة الرباعية الى تحمل مسؤولياتها وقال نبيل ابو ردينة الناطق باسمها ”مطلوب من اللجنة الرباعية ان تتحمل مسؤولياتها اتجاه ارتفاع وتيرة الاستيطان على اعتبار ان المستوطنات غير قانونية وغير شرعية.“

ويحول استمرار الأنشطة الاستيطانية في الاراضي الفلسطينية دون استئناف محادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية المباشرة المتوقفة منذ اكثر من عام رغم المحاولات الحثيثة التي تبذلها الادارة الامريكية لاعادة الطرفين الى طاولة المفاوضات.

وتواصل اسرائيل الاعلان عن المزيد من المخططات الاستيطانية على الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 في تجاهل واضح للمطلب الفلسطيني بضرورة تجميد هذه الأنشطة من اجل العودة الى المفاوضات المباشرة.

وقال صائب عريقات في حديث لاذاعة صوت فلسطين اليوم الاربعاء ”ان لجنة وطنية عليا تعمل على صياغة توصيات لوضعها امام القيادة الفلسطينية قبل يوم 26 من الشهر القادم ومنها علاقاتنا مع اسرائيل.“

وتنتهي في 26 يناير كانون الثاني القادم المهلة التي منحتها اللجنة الرباعية الدولية التي تضم الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة للجانبين الفلسطيني والاسرائيلي لتقديم رؤيتيهما لموضوعي الحدود والامن من اجل استئناف المفاوضات على اساسهما.

واضاف عريقات ”اننا نعمل على استراتيجية محددة تقوم على اساس اعادة فلسطين الى خارطة الجغرافيا. نحن الان طلبنا (العضوية في الامم المتحدة) امام مجلس الامن ونامل في الظرف المناسب ان يفعل الطلب ويعرض للتصويت وكذلك الحال بعد 26 يناير سيصار الى نقل ملفات طلبات فلسطين الى كافة مؤسسات الامم المتحدة .. الى الجمعية العامة وباقي مؤسسات الامم المتحدة.“

واوضح عريقات ان ”توصيات اللجنة الوطنية العليا وتشمل المصالحة وبناء مؤسسات الدولة الفلسطيينة وتفعيل منظمة التحرير والعلاقة مع الدول العربية ومستقبل العلاقة مع اسرائيل والعلاقة مع امريكا واوروبا وروسيا والصين وموضوع الامم المتحدة والعضوية فيها وفي مختلف مؤسساتها سيتم الاعلان عنها بخطاب من الرئيس ابو مازن (محمود عباس) في حينه.“

ع ص - أ س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below