شركة اسرائيلية تنفي بيع سفن لإيران

Tue May 24, 2011 7:15pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

القدس 24 مايو ايار (رويترز) - نفت شركة اخوان عوفر الاسرائيلية إحدى الشركات التي تضمنتها عقوبات أمريكية لتجارتها مع إيران أن تكون باعت أي سفن للجمهورية الاسلامية.

وقالت الشركة في بيان "لم نبع قط اي سفن لإيران" مضيفة ان الحكومة الاسرائيلية ستؤيد مزاعمها.

كما فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على شركة النفط الفنزويلية الحكومية وخمس شركات نفط وشحن اخرى اليوم الثلاثاء لانخراطها في اعمال تجارية مع ايران في انتهاك لحظر امريكي.

والشركات الاخرى هي البتروكيماويات التجارية الدولية ورويال اويستر جروب وسبيدي شيب الاماراتية وتانكر باسيفيك السنغافورية واسوشيتيد شيببروكينج من موناكو.

وتواجه اخوان عوفر اتهاما بتوفير ناقلة بقيمة 8.65 مليون دولار لشركة خطوط الشحن البحرية التابعة للجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب تانكر باسيفيك.

وقالت وزارة الخارجية الامريكية في بيان "نعتقد ان تانكر باسيفيك ومجموعة اخوان عوفر لم تقوما بالتحري اللازم ولم تنتبها للمعلومات التي كانت متاحة علنا ويسهل الحصول عليها والتي كانت ستدلهما على انهما يتعاملان مع شركة خطوط الشحن البحرية التابعة للجمهورية الاسلامية الايرانية."

واضاف "الوزيرة (هيلاري كلينتون) ستحمل الشركتين المسؤولية مثلما ينص قانون عقوبات ايران عندما عرفا او كان يجب ان يعرفا انهما توفران سلعا وخدمات محظورة بموجب عقوبات لايران."

وبفرض العقوبات تكون تانكر باسيفيك واخوان عوفر قد منعتا من الحصول على تمويل من بنك الصادرات والواردات الامريكي ومن الحصول على قروض تزيد على عشرة ملايين دولار من المؤسسات المالية الامريكية ومن الحصول على رخص تصدير للولايات المتحدة.

ع أ خ - م ه (سيس) (قتص)