القذافي يتعهد بالقتال حتى الموت

Tue Jun 7, 2011 4:41pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

الرباط 7 يونيو حزيران (رويترز) - تعهد الزعيم الليبي معمر القذافي اليوم الثلاثاء في خطاب صوتي بثه التلفزيون الحكومي على الهواء مباشرة بالقتال حتى النهاية بعدما كثف حلف شمال الأطلسي ضرباته الجوية على طرابلس.

وقال في الكلمة القصيرة "أمامنا خيار واحد وهو بلادنا ونحن فيها للنهاية .. موت حياة لا يهم." ودعا أنصاره إلى التوجه إلى مجمع باب العزيزية حيث مقره والذي تعرض للقصف عدة مرات في غارات حلف الأطلسي اليوم.

وضربت موجات من طائرات حلف الأطلسي العاصمة الليبية اليوم الثلاثاء وشملت الضربات اهدافا بالقرب من مجمع باب العزيزية في أطول عملية قصف مستمر للعاصمة منذ بدأت القوات الغربية ضرباتها الجوية في مارس اذار.

وكان القذافي متحديا في وصفه للطائرات التي تحلق فوقه والانفجارات التي تقع حوله.

وقال "نحن أقوى من صواريخكم .. أقوى من طائراتكم. صوت الشعب الليبي أقوى من صوت الانفجارات وأقوى من حاملات الطائرات."

واضاف انه مستعد لإطلاق العنان لما بين 250 ألفا ونصف مليون ليبي مسلح لتطهير البلاد من "العصابات المسلحة" في إشارة إلى المعارضة المسلحة التي تسيطر على شرق البلاد.

وشوهد القذافي على التلفزيون الرسمي آخر مرة في 30 مايو ايار في لقطة تظهره مجتمعا مع الرئيس الجنوب افريقي جاكوب زوما.

وقال مراسل لرويترز في وسط المدينة إن الطائرات الحربية ضربت مناطق مختلفة من طرابلس اليوم عدة مرات في الساعة بحلول وقت ما بعد الظهيرة لتتصاعد أعمدة من الدخان في السماء.

واضاف القذافي متسائلا عن سبب استمرار القصف "قلت لكم لا تهمنا الحياة الآن ولا يهمنا حتى النصر ولا يهمنا الموت. اللي (الذي) يهمنا واجبنا اللي لازم نقوم به سواء متنا استشهدنا انتحرنا انتصرنا اللي يهمنا واجبنا اللي لازم نقوم به تجاه التاريخ وتجاه الماضي والمستقبل."

م ص ع - م ه (سيس)