7 حزيران يونيو 2011 / 18:02 / منذ 6 أعوام

مسؤول أمريكي: إصابات الرئيس اليمني أشد خطورة

واشنطن 7 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤول أمريكي اليوم الثلاثاء إن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أصيب باصابات أشد خطورة عما أعلن في البداية بعد الهجوم الصاروخي على قصره الرئاسي يوم الجمعة مما يثير مزيدا من التساؤلات بشأن استمراره في الحكم.

وكانت تقارير قالت في باديء الأمر ان صالح الذي يعالج في السعودية قد أصيب بشظية ونقل عن نائبه قوله أمس الاثنين ان الرئيس سيعود الى اليمن خلال أيام.

لكن المسؤول الأمريكي الذي طلب عدم نشر اسمه قال ان صالح في حالة صحية أشد خطورة من ذلك حيث أصيب بحروق تصل درجتها الى أكثر من 40 في المئة من جسمه.

وتثير إصابات صالح تساؤلات جديدة بشأن مستقبل اليمن حيث أعادت المعارك بين مؤيدي صالح ومعارضيه شبح نشوب حرب أهلية في بلد يتمركز فيه أحد أقوى أجنحة تنظيم القاعدة.

كما يمكن أن يساعد التطور الأخير الولايات المتحدة والسعودية على الضغط من أجل تخلي صالح (69 عاما) عن السلطة في محاولة لاستقرار اليمن بعد أشهر من الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

ودعت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون أمس الاثنين الحكومة اليمنية للبدء في عملية انتقال للسلطة في غياب صالح.

وفي صنعاء احتشد آلاف المحتجين أمام مقر نائب الرئيس اليمني اليوم الثلاثاء مطالبين بتأسيس مجلس انتقالي لتشكيل حكومة جديدة.

أ س - م ه (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below