1 حزيران يونيو 2011 / 08:38 / بعد 6 أعوام

بوليفيا تقول وزير الدفاع الايراني سيغادر اراضيها فورا

(لاضافة مقتبسات وخلفية وتعديل المصدر)

لاباز/بوينس ايرس أول يونيو حزيران (رويترز) - قالت بوليفيا إنها اتخذت خطوات لضمان مغادرة وزير الدفاع الايراني أراضيها فورا والذي تتهمه الارجنتين بتخطيط تفجير لمركز اجتماعي يهودي في بوينس ايرس عام 1994 أودى بحياة 85 شخصا.

جاء ذلك في رسالة بعث بها أمس الثلاثاء وزير خارجية بوليفيا إلى نظيره في الأرجنتين وأوضح فيها ان وزير الدفاع الايراني أحمد وحيدي جاء إلى بوليفيا تلبية لدعوة من وزارة الدفاع البوليفية.

وبعثت وزارة خارجية بوليفيا بالرسالة الى حكومة الأرجنتين تعتذر فيها عن الدعوة التي وصفتها بانها ”حادثة خطيرة“ مؤكدة للارجنتين ان وحيدي لن يبقى في البلاد طويلا.

وقالت الرسالة ”نتيجة لهذا الموقف المؤسف ... اتخذت حكومة بوليفيا الاحتياطات المناسبة لضمان ان يغادر أحمد وحيدي على الفور أراضي بوليفيا.“

وذكرت مصادر في حكومة بوليفيا طلبت عدم الكشف عن هويتها ان الوزير الايراني غادر بوليفيا بالفعل الليلة الماضية.

ووحيدي من بين كبار مسؤولين ايرانيين اتهمهم الادعاء الارجنتيني بأنهم وراء الهجوم على مبنى الرابطة الارجنتينية الاسرائيلية المشتركة في بوينس ايرس. وتنفي ايران اي صلة لها بالهجوم.

ويتمتع وحيدي بحصانة دبلوماسية وهو ما عقد جهود محاكمته وان كانت الشرطة الدولية (الانتربول ) قد اخطرت عام 2007 أجهزة الامن المعنية في دول اخرى بان الارجنتين أصدرت امرا باعتقاله.

واقترحت رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديس العام الماضي على ايران ان تختار دولة ثالثة يحاكم فيها المتهمون بالتورط في الهجوم.

أ ف - ي ا (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below