21 شباط فبراير 2012 / 11:03 / منذ 6 أعوام

الافغان يغضبون لحرق المصحف وأمريكا تعتذر

(لاضافة تفاصيل)

من سمر زواك

باجرام (افغانستان) 21 فبراير شباط (رويترز) - اطلقت طائرات هليكوبتر أمريكية قذائف ضوئية لتفريق مئات الأفغان الغاضبين الذين احتشدوا خارج القاعدة العسكرية الامريكية الرئيسية في أفغانستان اليوم الثلاثاء بعد تقارير عن إحراق القوات الاجنبية عددا من مصاحف القرآن والمطبوعات الدينية.

وأصدر وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا اعتذارا عن ”المعاملة غير اللائقة“ لكتاب الإسلام المقدس في القاعدة في محاولة لاحتواء الغضب بسبب الحادث الذي يمثل كارثة علاقات عامة بالنسبة لواشنطن في الوقت الذي تحاول فيه تهدئة الاوضاع في البلاد قبل انسحاب القوات الأجنبية في عام 2014.

وردد المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني صدى هذه التصريحات في وقت لاحق وقال في بيان موجز ”اننا نعتذر للشعب الأفغاني ونستنكر مثل هذا السلوك بأشد العبارات الممكنة.“

وقال مكتب الحاكم الاقليمي في بيان إن المتظاهرين بدأوا التجمع بعدما عثر عمال افغان على بقايا متفحمة لنسخ من القرآن بينما كانوا يجمعون القمامة من قاعدة باجرام الجوية.

وقال مراسلو رويترز بموقع الحادث إن أكثر من 2000 افغاني احتشدوا خارج بوابات عدة للقاعدة وهي المركز الرئيسي لقوات حلف شمال الاطلسي التي تقودها الولايات المتحدة وتقع الى الشمال مباشرة من العاصمة كابول واخذ المتظاهرون يرددون شعارات معادية للاجانب ويلقون حجارة.

وادان الرئيس الافغاني حامد كرزاي وحركة طالبان في أفغانستان الحادث وقالا ان قيم الإسلام ”أهينت.“

وكسب قلوب وعقول الأفغان أمر بالغ الأهمية للجهود الأمريكية الرامية إلى هزيمة طالبان لكن منتقدين يقولون إن القوات الغربية غالبا ما تفشل في فهم الحساسيات الدينية والثقافية في أفغانستان.

وقال مسؤول أمريكي كبير تحدث إلى رويترز شريطة عدم الكشف عن هويته إن الموظفين في قاعدة باجرام قرروا إزالة ”الاعمال الادبية المتطرفة“ وغيرها من المواد المتبقية في مكتبة بمركز اعتقال في القاعدة.

وقال المسؤول ”نقلت (المواد) من المكتبة لسبب وجيه لكن جرى التخلص منها بطريقة سيئة.“

واضاف ”كان هناك انهيار في الحكم على هذه المسألة لكن لم يكن هناك انهيار في احترامنا للإسلام.“

وفي بيان اصدرته وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قال بانيتا إن حلف شمال الاطلسي امر باجراء تحقيق في هذا الحادث ”المؤسف للغاية.“

واعتذر الجنرال جون الين أكبر جنرالات حلف الاطلسي في افغانستان عن ”الافعال“ في القاعدة وقال ان امرا جديدا صدر لجميع قوات التحالف في أفغانستان للمشاركة في التدريب على التعامل السليم مع المواد الدينية.

وقال الين قائد قوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) ”لم يكن هذا متعمدا بأي حال من الاحوال.“

واضاف ”اقدم خالص اعتذاري عن اي اساءة يمكن ان يكون قد سببها ذلك للرئيس الافغاني ولحكومة الجمهورية الإسلامية الافغانية والأهم من ذلك لشعب أفغانستان النبيل.“

ولا تقدم الاعتذارات سوى القليل للتخفيف من حدة الغضب.

وقال احد المتظاهرين الذي يملك متجرا بالقرب من قاعدة باجرام ويدعى زماري (30 عاما) ”نريد أن يخرجوا من بلادنا الآن.“

وقال احد المحتجين ويدعى حاجي شيرين عند المجمع شديد التحصين الذي يضم 30 الفا من القوات الاجنبية والمدنيين ”نحن الأفغان لا نريد هؤلاء المسيحيين والكفار فهم عدو أرضنا وشرفنا وقرآننا.“

واضاف ”أدعو جميع المسلمين للتضحية بأنفسهم من أجل سحب هذه القوات من هذا التراب.“

وأدان مكتب كرزاي الحادث وقال إن الرئيس قد عين وفدا من كبار رجال الدين للتحقيق في كيفية وقوع الحادث.

وقال بيان من مكتب كرزاي ”بناء على التقارير الأولية تم إحراق أربع نسخ من القرآن الكريم وتعرضت أقدس قيم (الإسلام) للاهانة.“

وأدانت ايضا حركة طالبان الأفغانية هذا الحادث بشدة.

وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم طالبان في بيان بالبريد الالكتروني ”منذ غزو الأمريكيين الحيوانات لأفغانستان هذه تقريبا المرة العاشرة التي يحطون فيها من أقدس قيم المسلمين.“

ويوجد في قاعدة باجرام أيضا سجن تضع فيه القوات الامريكية الافغان الذين تحتجزهم. ويثير هذا السجن غضب الافغان بسبب تقارير عن تعذيب سجناء طالبان المشتبه بهم واساءة معاملتهم.

واندلعت احتجاجات استمرت ثلاثة ايام في شتى انحاء أفغانستان في ابريل نيسان الماضي بعد ان أحرق قس أمريكي مصحفا في فلوريدا.

م ي - م ل (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below