25 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 09:03 / بعد 6 أعوام

أمريكا تقول إن سوريا متهما بالتجسس كان على صلة بسفير دمشق

من جيريمي بيلوفسكي

واشنطن 25 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال ممثلو ادعاء أمريكيون إن رجلا سوري المولد متهما بالتجسس على المحتجين المناهضين للحكومة السورية في الولايات المتحدة كان على صلة بسفير دمشق لدى واشنطن.

وتزايدت التوترات بالفعل بين واشنطن ودمشق مع استدعاء السفير الأمريكي لدى سوريا بسبب ما قالت عنه إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما امس الاثنين انها تهديدات ضده بتحريض من الحكومة.

واعقبت الخطوة الأمريكية استدعاء دمشق لسفيرها في الولايات المتحدة عماد مصطفى للتشاور.

واعتقل محمد سويد (47 عاما) في فرجينيا هذا الشهر بتهمة التجسس لصالح سوريا على محتجين في الولايات المتحدة في إطار مؤامرة لترهيبهم واحتمال الحاق الضرر بهم أو بأسرهم في سوريا.

وقال ممثلو الادعاء في مذكرة أصدروها في وقت متأخر يوم الجمعة ويطلبون فيها ان يبقى سويد قيد الاحتجاز إلى حين محاكمته ”يجري المدعى عليه اتصالات منتظمة مع مسؤولين رفيعي المستوى في الحكومة السورية منهم السفير السوري لدى الولايات المتحدة.“

وأضافوا أن سويد عمل لصالح المخابرات السورية وأجرى اتصالات مع السفير وارسل له رقم هاتفه الشخصي وانجز له بعض المهام لكنهم لم يحددوها.

وذكرت لائحة الاتهام أن سويد بعث برسالة مشفرة في ابريل نيسان الى جهاز المخابرات السورية عبر البريد الالكتروني ذكر فيها تفاصيل اجتماع لمحتجين في فرجينيا.

وقال ممثلو الادعاء ”لم يكن ينبغي للسفير السوري لدى الولايات المتحدة أن يعرض بقاءه في أمريكا للخطر بتلقيه تقارير ومعلومات من مجرد عميل“ ليس من الكوادر العليا.

وقال محامي سويد إن موكله كان على اتصال بالسفير وبدبلوماسيين آخرين مثله مثل الأعضاء البارزين في الجالية السورية وإنه ليس هناك ما يشوب مثل هذه الاتصالات.

وقال المحامي هيثم فرج ”ولد السيد سويد في سوريا وهو فخور باصله السوري وتقيم عائلته في سوريا ولديه مخاوف على وطنه خلال فترة شديدة الاضطراب.“

وأضاف ”يتعرض السيد سويد للاضطهاد بسبب آرائه ولأن هذه الآراء تتعارض مع السياسة السائدة الآن.“

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من أحد ممثلي السفارة السورية. وفي وقت سابق هذا الشهر نفت السفارة أن سويد يعمل لحسابها أو انه أمد أي شخص في السفارة بمعلومات عن ”محتجين أمريكيين أو غير ذلك.“

ويواجه الرئيس السوري بشار الأسد ضغوطا في سوريا من متظاهرين يطالبون بإنهاء حكمه في اشتباكات قدرت الأمم المتحدة انها خلفت ثلاثة آلاف قتيل.

وجرى تقديم مذكرة الادعاء بعدما حكم قاض أمريكي بإمكانية اطلاق سراح سويد إلى حين محاكمته. وطعن ممثلو الادعاء في الحكم خشية ان يهرب.

وتشير مذكرة الادعاء إلى أن سويد حصل على جوازي سفر جديدين من السفارة السورية وسعى للحصول على جواز سفر فنزويلي مزور وتحدث عن الهروب عبر الحدود التي يسهل اختراقها بين الولايات المتحدة والمكسيك.

وتوضح أوراق القضية أن زوجته عملت بالقنصلية السورية في واشنطن لعامين مما قد يساعده في استخراج جواز سفر للهرب من الولايات المتحدة.

وكشفت الوثائق ايضا أن الشرطة عثرت على بندقية كلاشنيكوف نصف آلية و500 قطعة ذخيرة بمنزله في فرجينيا. وقال محامي سويد إن السلاح مرخص ومسجل في الولاية.

م ي - أ ح (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below