16 أيلول سبتمبر 2011 / 17:33 / منذ 6 أعوام

تركيا تقول انها قد تتعاون مع إيران ضد حزب العمال الكردستاني في العراق

اسطنبول 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت تقارير في صحف تركية اليوم الجمعة إن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان أشار إلى أن تركيا قد تشن عملية مشتركة مع إيران ضد القاعدة الرئيسية للمتمردين الاكراد في شمال العراق.

ونفذت تركيا في أغسطس اب مجموعة من الغارات الجوية والقصف المدفعي لمتمردي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق وقال وزير الداخلية التركي هذا الاسبوع إنه يمكن شن عملية برية في أي لحظة ضد المتمردين في المنطقة وإن الامر يتوقف على نتائج محادثات أنقرة مع العراق.

وتحركت تركيا عسكريا بعد تصاعد هجمات حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا والتي قتل فيها العشرات من أفراد الامن التركي.

وقال اردوغان في تصريحات أدلى بها للصحفيين أثناء سفره الى تونس في إطار جولة بشمال افريقيا إن تصريحات الوزير كانت زلة لسان تم تصحيحها وإنه لن يكون هناك تحذير مسبق من أي عملية بهذا الشكل.

ونقلت صحيفة حريت عن اردوغان قوله ”أشياء كهذه لا تقال وإنما تنفذ.“ ونقلت صحف أخرى نفس التصريحات.

وأضاف ”استكمل رئيس الاركان العامة تقييم المنطقة (جنوب شرق تركيا) مع قادة القوات.“

ولم يصدر تعليق رسمي من العراق على الامر.

وزادت التكهنات حول شن عملية برية بعدما التقى اردوغان مع قادة الجيش قبل بدء جولته في شمال افريقيا.

وسئل اردوغان في تونس عن علاقات تركيا بإيران والتعاون ضد حزب العمال الكردستاني فقال ”إنه يمضي بشكل جيد. قد نعمل معا في (جبل) قنديل.“

وقال كاوه محمود المتحدث باسم حكومة اقليم كردستان في شمال العراق لرويترز ان الحكومة لم تمنح تركيا الموافقة على اي عمليات عسكرية في اراضيها ضد حزب العمال الكردستاني.

وقال ”ما من حكومة تقبل ذلك... استخدام القوة سيوسع مناطق التوتر ولن يخدم مصالح بلدان المنطقة ولا شعوبها.“

وأضاف ”الحلول العسكرية لا تحل المشاكل بل انها تحل بالوسائل الدبلوماسية.“

وقالت إيران الجارة الجنوبية الشرقية لتركيا هذا الشهر إن قواتها قتلت أو أصابت 30 عضوا في حزب الحياة الحرة لكردستان التابع لحزب العمال الكردستاني والذي يتردد أنه نصب كمائن وخرب خطوط أنابيب على الجانب الايراني من الحدود.

وقال الجيش التركي إن هجماته على حزب العمال الكردستاني في العراق في أغسطس اب أسفرت عن مقتل ما بين 145 و160 متمردا. وأشار الحزب إلى سقوط عدد قليل من القتلى لكن لا يمكن التحقق من الارقام بشكل مستقل.

وأجرى دبلوماسي تركي كبير محادثات مع الحكومة العراقية هذا الاسبوع في حين تسعى أنقرة لمزيد من التعاون من جانب العراق ضد حزب العمال الكردستاني. وتتمتع الاقلية الكردية الكبيرة في العراق والمتمركزة في شماله بنفوذ سياسي.

وتشير تصريحات اردوغان للصحفيين ايضا الى اتباع نهج اشد إزاء المسألة الكردية بشكل عام بعد فشل جهود الحكومة للتفاوض لايجاد حل.

وقال اردوغان ”الجماعة الارهابية الانفصالية وفروعها السياسية يجب الا تتوقع منا حسن النية والتفاهم كما كان الأمر في الماضي.“

وبثت خلال الاسبوع الجاري تسجيلات على شبكة الانترنت لمحادثات جرت فيما يبدو في السنوات الاخيرة بين مسؤولي مخابرات اتراك كبار وقادة كبار في حزب العمال الكردستاني بهدف انهاء الصراع.

وقال اردوغان ان التحقيقات مستمرة حول كيفية تسريب هذه التسجيلات. وكان قد قال في وقت سابق ان الدولة أجرت محادثات مع حزب العمال الكردستاني.

ع أ ش - أ ح (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below