20 أيلول سبتمبر 2012 / 14:12 / منذ 5 أعوام

هبوط معظم بورصات الخليج مع ضعف المعنويات العالمية

من نادية سليم

دبي 20 سبتمبر أيلول (رويترز) - أغلقت بورصات الخليج بين منخفضة ومستقرة اليوم الخميس حيث أدى ضعف المعنويات العالمية بفعل مخاوف بشأن النمو العالمي إلى توخي المستثمرين المحليين الحذر وهبطت بورصة دبي من أعلى مستوى في 20 أسبوعا الذي سجلته في الجلسة السابقة.

وانخفض مؤشر دبي 0.7 بالمئة لكنه حقق مكاسب بلغت اثنين في المئة على مدى الأسبوع.

وكان سهم اعمار العقارية عامل الضغط الرئيسي على المؤشر وهبط 1.4 بالمئة. وتراجع سهم بنك الإمارات دبي الوطني 0.7 بالمئة وسهم سوق دبي المالي 1.9 بالمئة.

وخالف سهم ارامكس للخدمات اللوجستية الاتجاه العام للسوق ليصعد واحدا بالمئة وسط اقبال على الشراء بعد صفقة شملت عشرة ملايين سهم.

وارتفع سهم موانئ دبي العالمية المدرجة في بورصة ناسداك دبي 0.9 بالمئة. وباعت شركة تشغيل الموانئ أصولا غير أساسية في بلجيكا في أحدث خطوة للتخارج من الأصول غير الأساسية في الدول المتقدمة كما أعلنت تخارجها من مشروع في اليمن.

وقال فراس يعيش المستشار الاقتصادي في تراست كابيتال “تدهورت الحالة المزاجية في السوق بسبب الاوضاع العالمية مما أدى لجني ارباح في نهاية الاسبوع لكن موجة الصعود لم تنته بعد في الإمارات.

”مازال هناك الكثير من فرص الشراء.“

وتراجعت الأسهم الأوروبية واليورو اليوم الخميس بعد بيانات ضعيفة من الصين ومنطقة اليورو أبرزت المخاوف بشأن نمو الاقتصاد العالمي. وساعد تعهد السعودية بضخ مزيد من النفط أيضا على دفع أسعار الخام لأدنى مستوياتها في ستة أسابيع.

ويستمد المستثمرون اتجاههم من الأسواق العالمية إلى حين إعلان نتائج الربع الثالث من العام التي من المتوقع أن تظهر نموا قويا في الامارات وتدعم المعنويات القوية السائدة. ويبدأ موسم النتائج في أوائل أكتوبر تشرين الأول لكن من المرجح أن تعلن الشركات الاماراتية نتائجها المالية في وقت لاحق الشهر القادم.

وقال مروان شراب نائب الرئيس وكبير المتعاملين لدى جلف مينا للاستثمارات “نحن متفائلون تماما بشأن الفترة المتبقية من 2012.

”سجل سوقا الامارات أداء أضعف من الأسواق العالمية على مدى عامين ولا تعني حركتهما (صعودا) الاقتراب من المستويات المرتفعة قبل الأزمة بينما تعافت الأسواق العالمية بشكل كامل.“

وأغلق مؤشرا أبوظبي وقطر دون تغير يذكر لكنهما ارتفعا 0.3 و0.4 في المئة على التوالي على مدى الأسبوع.

وحققت هذه الأسواق مكاسب في أوائل الأسبوع بفعل إعلان الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أنه سيشتري أدوات دين مدعومة برهن عقاري بقيمة 40 مليار دولار شهريا حتى يتحسن سوق العمل بشكل ملحوظ.

وأغلقت بورصتا الكويت وعمان أيضا دون تغير يذكر.

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

دبي.. تراجع المؤشر 0.7 في المئة إلى 1605 نقاط.

أبوظبي.. نزل المؤشر 0.05 في المئة إلى 2616 نقطة.

قطر.. انخفض المؤشر 0.06 في المئة إلى 8600 نقطة.

الكويت.. تراجع المؤشر 0.06 في المئة إلى 5880 نقطة.

سلطنة عمان.. تقدم المؤشر 0.02 في المئة إلى 5603 نقاط.

البحرين.. ارتفع المؤشر 0.7 في المئة إلى 1083 نقطة.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below