23 كانون الأول ديسمبر 2012 / 12:52 / منذ 5 أعوام

المركزي العماني يبحث مع وزارة المالية إصدار أدوات مالية إسلامية

دبي 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤول كبير في البنك المركزي العماني إن البنك يدرس إصدار صكوك وأدوات أخرى تستطيع البنوك الإسلامية في السلطنة استخدامها في إدارة السيولة.

وقال حمود بن سنجور الزدجالي الرئيس التنفيذي للمركزي العماني في رسالة الكترونية لرويترز اليوم الأحد إن البنك ناقش مع وزارة المالية مسألة إصدار السندات الإسلامية (الصكوك).

وأضاف أنه ستتم دراسة مزيد من التفاصيل دون أن يكشف عنها. وقال إن طرح أدوات لإدارة السيولة في الأسواق أثبت في السابق أنه ينطوي على تحديات لكن ستتم دراسته في هذه الحالة.

وأعلنت عمان العام الماضي أنها ستسمح بمزاولة أنشطة التمويل الإسلامي بعدما كانت الوحيدة بين دول مجلس التعاون الخليجي الست التي تخلو من التمويل الإسلامي.

ومن المتوقع أن تبدأ الأنشطة المصرفية الإسلامية عمليا في عمان مطلع العام المقبل عبر مصرفين إسلاميين متكاملين ونوافذ إسلامية تابعة لستة بنوك تقليدية.

ومن التحديات الرئيسية أمام المصرفيين كيفية إدارة السيولة في سوق المال الإسلامية الناشئة. ويأمل مصرفيون أن تصدر الحكومة صكوكا وأدوات أخرى متوافقة مع الشريعة يمكن استخدامها لهذا الغرض.

ونشر المركزي العماني قواعد لمزاولة الأنشطة المصرفية الإسلامية الأسبوع الماضي تقيد بشدة استخدام صيغة التورق المثيرة للجدل. وشكا مصرفيون من أن تقييد التورق يجعل مهمة إدارة السيولة أكثر صعوبة وأعلى كلفة ويبطيء نمو الصناعة. (إعداد أحمد لطفي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below