27 كانون الأول ديسمبر 2012 / 08:38 / منذ 5 أعوام

مقدمة 1-لوك أويل الروسية تقلص انتاجها المستهدف في العراق 30%

(لاضافة تفاصيل واقتباس)

موسكو 27 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت لوك أويل ثاني أكبر منتج للنفط الخام في روسيا إنها خفضت مستوى انتاج النفط الذي تستهدفه في العراق بنحو الثلث تمشيا مع خطط الحكومة المحلية لإطالة عمر حقولها النفطية.

وأبلغ اندريه كوزياييف رئيس العمليات الخارجية للشركة قناة روسيا 24 التلفزيونية في مقابلة أذيعت أمس الأربعاء أن لوك أويل تتطلع الآن لذروة انتاج من حقل غرب القرنة-2 تبلغ 1.2 مليون برميل يوميا بدلا من مستوى 1.8 مليون برميل يوميا الذي كانت تستهدفه من قبل.

وغرب القرنة-2 هو ثاني أكبر حقل غير مستغل في العالم وتقدر احتياطياته القابلة للاستخراج بنحو 14 مليار برميل وفقا للوك أويل.

وقال كوزياييف إن الحكومة العراقية قررت خفض الحد الأقصى لانتاج النفط لتعزيز الأسعار ودعم الاقتصاد.

وأضاف ”لهذا السبب قررت القيادة العراقية خفض الحد الأقصى للانتاج في البلد ككل إلى تسعة ملايين برميل يوميا وليس 12 مليونا.“

وقال “حلل العراقيون الموقف في السنوات الثلاث الماضية وخلصوا إلى أنهم ليسوا بحاجة (لزيادات حادة في) ذروة الانتاج.

”وذلك لأن ذروة الانتاج سيترتب عليها انشاء بنية تحتية زائدة عن الحاجة. وعندما يبدأ الانتاج في التراجع بشدة مستقبلا سيؤدي ذلك لعدم استقرار وضع الاقتصاد الكلي في العراق.“

ووقع العراق عدة عقود مع شركات أجنبية تستهدف طاقة انتاجية اجمالية قدرها 12 مليون برميل يوميا بحلول 2017 لكنه يراجع ذلك المستوى المستهدف.

وقال كوزياييف ”في مقابل (الخفض) حصلنا على زيادة كبيرة في عمر الانتاج المستهدف. كان من المتوقع أن يستمر الانتاج عند المستوى المستهدف 12-13 عاما لكن من المنتظر الآن أن يستمر 19 عاما.“

وأي خفض كبير في المستوى المستهدف الاجمالي قد يعني ضرورة تعديل الاتفاقات بما يتفق مع مستويات الانتاج الأقل وهو ما يعني تراجع عائد الشركات النفطية على المدى القصير.

ويستهدف العراق انتاج 3.7 مليون برميل يوميا في المتوسط في 2013 أي أقل قليلا من أعلى مستوى على الاطلاق البالغ 3.8 مليون برميل يوميا والذي سجله 1979. ومن المتوقع أن تبلغ الصادرات 2.9 مليون برميل يوميا منها 250 ألف برميل يوميا تسهم بها حكومة اقليم كردستان في شمال البلاد.

وتسيطر لوك أويل على 75 بالمئة من حقل غرب القرنة-2 العراقي العملاق وتبحث عن شريك ليحل محل شتات أويل التي قررت الانسحاب من المشروع في وقت سابق من العام الحالي لكنها أحجمت عن ترشيح أي شريك آخر.

ومن المتوقع أن ينتج الحقل 500 ألف برميل يوميا في 2014. وتعتزم لوك أويل استثمار خمسة مليارات دولار في تطوير الحقل العام المقبل بينما من المتوقع أن تبلغ الاستثمارات الاجمالية لفترة المشروع بالكامل 30 مليار دولار.

وقال كوزياييف إن الشركة تتطلع لبيع الحصة التي تركتها شتات أويل والتي تملكها لوك أويل حاليا إلى شركة آسيوية إذ تحتاج لتأمين سوق مستقرة لانتاجها من النفط.

وأضاف ”مضطرون لايجاد شريك استراتيجي قبل كل شيء في الأسواق المرشحة للنمو. هذه هي أسواق الصين والهند وجنوب شرق آسيا.“ (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below