31 كانون الثاني يناير 2013 / 10:38 / منذ 5 أعوام

محتجون يعطلون العمل في مصفاة الزاوية الليبية لفترة وجيزة

طرابلس 31 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال متحدث إن محتجين منعوا تحميل شاحنات بالوقود في مصفاة الزاوية في غرب ليبيا لفترة وجيزة هذا الأسبوع لكن العمليات عادت إلى طبيعتها.

ووصلت مجموعة من المحتجين لهم مطالب اجتماعية إلى الزاوية ليل الثلاثاء ومنعوا الشاحنات من الوصول إلى المصفاة أو مغادرتها والموظفين من أداء عملهم.

وقال متحدث باسم شركة الزاوية لتكرير النفط ”بحلول صباح الأربعاء عاد كل شيء إلى طبيعته.“

وتبلغ طاقة المصفاة التي تبعد نحو 50 كيلومترا عن العاصمة طرابلس 120 ألف برميل يوميا.

وقد تقف طوابير طويلة من السيارات في محطات الوقود في طرابلس إذ أن السكان يخشون حدوث نقص. وكان محتجون قد أغلقوا مصفاة الزاوية في نوفمبر تشرين الثاني مما أثر سلبا على إمدادات الوقود في العاصمة.

وأصبحت منشآت النفط مركزا للاحتجاجات في ليبيا حيث تكافح الحكومة لفرض النظام في البلاد التي تموج بالأسلحة والميليشيات بعد الإطاحة بمعمر القذافي في أواخر 2011.

وضمت المظاهرات مواطنين يطالبون بفرص عمل أو بتطوير البنية التحتية ومحاربين سابقين يطالبون بتعويض أو بإرسالهم إلى الخارج لتلقي العلاج.

وأنهى العاملون في مصفاة راس لانوف في شرق ليبيا إضرابا عن العمل أمس الأربعاء. وكانت المصفاة الرئيسية في ليبيا وطاقتها 220 ألف برميل يوميا قد توقفت عن العمل منذ الأسبوع الماضي.

إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below