18 نيسان أبريل 2013 / 19:40 / بعد 5 أعوام

أريد القطرية تؤمن قرضا يصل إلى 12 مليار دولار لصفقة إتصالات المغرب

دبي 18 أبريل نيسان (رويترز) - قال مصرفيون مطلعون إن إتصالات قطر (أريد) -التي كانت تعرف في السابق باسم (كيوتل)- تمكنت من تأمين قرض تصل قيمته إلى 12 مليار دولار مع مجموعة تضم عشرة بنوك لدعم عرضها لشراء حصة فيفندي الفرنسية في إتصالات المغرب.

وقال مصرفيان إن البنوك التي ستقدم القرض هي جيه.بي مورجان وبنك قطر الوطني ومورجان ستانلي و(إتش.إس.بي.سي) وباركليز ودويتشه بنك ورويال بنك أوف سكوتلند وبنك اوف طوكيو ميتسوبيشي وديفلوبمنت بنك اوف سنجابور وسيتي جروب.

وتريد فيفندي بيع حصتها البالغة 53 بالمئة في إتصالات المغرب للمساهمة في خفض ديونها وهي صفقة تبدو أكثر أهمية منذ أن أخفقت فيفندي في بيع أكتيفيجن بليزارد لألعاب الفيديو ووحدتها البرازيلية للاتصالات (جي.في.تي) في إطار تغيير لاستراتيجيتها.

وتحتاج الشركات التي ستتقدم بعروض محتملة لشراء حصة فيفندي في إتصالات المغرب إلى إظهار قدرتها على تدبير سيولة مالية لتغطية قيمة الحصة البالغة ستة مليارات دولار إضافة إلى التقدم بعرض لشراء حصة مساهمي الأقلية.

ويتضمن عرض أريد ايضا أموالا في حالة قررت الحكومة المغربية بيع حصتها البالغة 30 بالمئة في شركتها للاتصالات رغم انه من غير الواضح حاليا هل سترغب في التخلي عن حصتها في قطاع مهم استراتيجيا.

وقال احد المصرفيين ان أريد تلقت تعهدات بقرض تصل قيمته الي 12 مليار دولار لتغطية ثمن الشراء بالكامل لكن الحجم النهائي للقرض قد يكون أقل من ذلك.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من أريد.

إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي- هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below