19 نيسان أبريل 2013 / 18:39 / بعد 4 أعوام

مسؤول: الاتحاد الأوروبي يعتزم زيادة المساعدة الاقتصادية للمعارضة السورية

بروكسل 19 أبريل نيسان (رويترز) - قال مسؤول كبير بالاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة إن خطة الاتحاد لتخفيف حظر النفط المفروض على سوريا لمساعدة المقاتلين المعارضين للحكومة هي ”تجربة عملية“ يمكن أن تؤدي إلى رفع المزيد من العقوبات لترجيح كفة المعارضة في صراعها مع الرئيس بشار الأسد.

ومن المقرر أن تسمح حكومات الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل بشراء النفط من المعارضة في إطار مسع اوسع لمساندة مقاتلي المعارضة في انتفاضتهم المناوئة للأسد التي اندلعت قبل أكثر من عامين وقتل فيها ما يقدر بحوالي 70 ألف شخص.

وقال المسؤول إن المعارضة شكت الي وكالات تابعة للأمم المتحدة من أن العقوبات المفروضة بسبب الحملة القمعية الشرسة التي شنها الأسد على المحتجين المطالبين بالديمقراطية تلحق ضررا بالمدنيين وطلبت مساعدة اقتصادية واسعة النطاق.

وأضاف المسؤول -الذي اشترط عدم الكشف عن هويته- قائلا ”يأتي ذلك ردا على الانتقادات اللاذعة التي تقول إن عقوباتنا تضر النظام والسكان المدنيين بلا تمييز. هذا لم يكن هدفنا.“

وقال المسؤول أنه سيجري رفع المزيد من العقوبات إذا نجح تخفيف الحظر النفطي. ومضى قائلا ”إذا نجح الأمر فإننا قد نحاول الذهاب إلى أبعد من ذلك. هذا جزء من تجربة عملية.“

وسيطر مقاتلو المعارضة على مناطق منتجة للنفط خصوصا في محافظتي الحسكة ودير الزور بشرق البلاد رغم ان هذه المناطق تبقى عرضة للقصف والضربات الجوية من جانب قوات الحكومة.

وقد تعطي المبيعات النفطية مقاتلي المعارضة اموالا تشتد حاجتهم اليها لاصلاحات البنية التحتية واقامة ادارة محلية وربما تمويل مشتريات من الاسلحة.

وقال المسؤول ان الاتحاد سينظر أيضا في سبل معالجة مشكلة نقص الطاقة في المناطق الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة. وقال ”ربما ان ذلك هو ما ينبغي أن نركز عليه... ما يحتاجه الناس هو الكهرباء.“

وقال دبلوماسيون آخرون بالاتحاد الأوروبي إن من المقرر أن تبحث حكومات الاتحاد في الأسابيع المقبلة إمكانية تخفيف العقوبات التجارية لمساعدة جماعات المعارضة مع التركيز على الائتمانات التجارية وطرح إمكانية إقامة علاقات مصرفية مع أوروبا.

وتحركت الحكومات الاوروبية بحذر حتى الان في مساعدة مقاتلي المعارضة في سوريا وسط مخاوف من تشرذمهم ووجود اسلاميين متشددين في صفوفهم.

إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below