12 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 17:48 / بعد 4 أعوام

مقدمة 1-العراق يخطط لاصدار سندات بالعملة المحلية للمرة الأولى منذ الإطاحة بصدام

(لإضافة تفاصيل)

جنيف 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال عبد الباسط تركي سعيد محافظ البنك المركزي العراقي اليوم الثلاثاء إن العراق يخطط لاصدار سندات بالعملة المحلية للمرة الأولى منذ الإطاحة بصدام حسين وهو ما سيتيح للبلاد أداة جديدة للسياسة النقدية.

وأبلغ سعيد رويترز على هامش مؤتمر في جنيف إن الشريحة الاولى من السندات من المتوقع أن تبلغ قيمتها ثلاثة مليارات دينار عراقي (2.58 مليون دولار).

واضاف ان هذه ستكون المرة الاولى التي يجري فيها إصدار سندات من اجل السياسة المالية وليس بغرض التمويل.

وأطيح بحاكم العراق السابق صدام حسين قبل عشر سنوات في غزو قادته الولايات المتحدة.

وقال سعيد إنه يتوقع ان الاصدار الاول من السندات الجديدة سيلقى استجابة جيدة وقد يعقبه مزيد من الإصدارات وان الحجم الاجمالي للاصدار سيعتمد على الطلب.

وسيزيد أجل السندات عن خمس سنوات ويأمل البنك المركزي في إصدار الشريحة الأولى منها قبل نهاية العام رغم أن القرار المتعلق بذلك سيتخذ بمشاركة وزارة المالية.

وقال سعيد إن فائدة السندات من المنتظر أن يقل عن معدل الفائدة القياسي للبنك المركزي والبالغ 6 بالمئة.

وأضاف أن معدل التضخم في العراق يبلغ 2 بالمئة واصفا إياه بأنه رقم نادر وجيد جدا.

وقال انه لا توجد خطط لإصدار سندات دولية رغم أن ذلك ربما يحدث في المستقبل إذا كانت هناك خطط طموحة للتنمية تحتاج تمويلا.

الدولار= 1165.000 دينار عراقي إ; إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below