22 تشرين الثاني نوفمبر 2013 / 13:07 / منذ 4 أعوام

وزير يتوقع بدء تدفق النفط الكردي في خط أنابيب جديد خلال أسابيع

من حميرة باموك

اسطنبول 22 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال اشتي هورامي وزير الموارد الطبيعية في إقليم كردستان العراق إن صادرات النفط قد تبدأ بالتدفق في خط الأنابيب الكردي الجديد إلى تركيا خلال أسابيع بدون الاتفاق بالضرورة مع حكومة بغداد المركزية على آلية تحصيل الإيرادات.

وقال الوزير في مؤتمر في اسطنبول أمس الخميس ”قد نرى التدفقات قبل عيد الميلاد“ وذلك بعد أن كانت التوقعات الأصلية تشير إلى بدء تشغيل الخط في بدايات العام المقبل.

وتتولى حكومة الإقليم الكردي شبه المستقل تنفيذ مشروع خط الأنابيب الذي ستبلغ طاقته 300 ألف برميل يوميا وتقترح الحصول على 17 بالمئة من إجمالي إيرادات النفط العراقية وفقا لمادة في الدستور العراقي.

وقال هورامي إن كردستان ستمضي قدما في تصدير النفط سواء وافقت بغداد على خطة المدفوعات أم لم توافق. وقال ”نحن لا نتجاهل بغداد لكن إذا لم يكن أحد يريد التحدث معنا فلا بأس. لقد صبرنا عشر سنوات.“

وحين يبدأ تشغيل خط الأنابيب ستتوقف كردستان تدريجيا عن تصدير نفطها بالشاحنات إلى ميناء جيهان التركي على ساحل البحر المتوسط.

وقال محمد سبيل رئيس شركة جينل إنرجي البريطانية التركية التي تدير حقول نفط في كردستان اليوم الجمعة ”جزء كبير من إنتاجنا سيتجه إلى هذا الخط مؤكدا“ أن النفط سيبدأ بالتدفق في خط الأنابيب الكردي خلال أسابيع.

وذكر أن جينل لديها القدرة على إنتاج نحو 230 ألف برميل يوميا من اثنين من حقولها في كردستان هما طق طق وطاوكي. وتعمل الشركة في مرحلة التنقيب في حقول أخرى بالإقليم.

وقال سبيل ”بنهاية 2014 قد ترتفع طاقة إنتاجنا في الحقلين إلى 350 ألف برميل يوميا من خلال آبار جديدة.“

إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below