الهند مستعدة لتحويل مستحقات إيران بعد الاتفاق النووي

Mon Nov 25, 2013 10:37am GMT
 

نيودلهي 25 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تتأهب شركات تكرير هندية لتحويل المبالغ التي تدين بها لشركات نفط إيرانية في وقت مبكر ربما الأسبوع المقبل عقب التوصل لاتفاق تاريخي لكبح يرنامج إيران النووي وهو ما سيتيح للمصدرين تحويل مليارات الدولارت إلى طهران.

واتفقت القوى العالمية الست أمس الأحد علي تخفيف العقوبات التي فرضت لحمل ايران على وقف برنامجها النووي. وكانت صادرات إيران انخفضت بما يزيد على النصف وفقدت إيرادات تصل إلى 80 مليار دولار منذ بداية 2012 بحسب تقديرات للبيت الأبيض.

ويتيح الاتفاق الجديد لإيران تسلم 4.2 مليار دولار من حصيلة بيع النفط مودعة في حسابات في الخارج إذا وفت بتعهداتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي خلال ستة أشهر. والصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان أكبر مشترين للنفط الإيراني في آسيا.

وبحسب مصادر حكومية وشركات تكرير تدين الهند ثاني أكبر مشتر للنفط الإيراني بنحو 5.3 مليار دولار مقابل واردات نفطية.

وقال ب. ب. أوباديا المدير العام بمصفاة مانجالور التي تعد من أكبر مشتري الخام الإيراني "سنبدأ السداد في الأسبوع المقبل إذا كان ممكنا."

وقال مسؤول حكومي إن السداد سيبدأ حالما تعمل آلية السداد عبر تركيا. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)