16 كانون الثاني يناير 2014 / 20:18 / بعد 4 أعوام

مصحح-وزير إيراني يقول إن اتفاق مقايضة محتملا ليس ضمن جدول أعماله في روسيا

(للتصحيح في الفقرة الاولى... الي اليوم الخميس)

موسكو 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الخميس اثناء زيارة إلى موسكو إن اتفاقا محتملا لمبادلة النفط الايراني بمعدات وسلع روسية ليس ضمن جدول اعمال محادثاته مع المسؤولين الروس.

وأبلغت مصادر رويترز الاسبوع الماضي أن روسيا وإيران تتفاوضان على اتفاق مقايضة بقيمة 1.5 مليار دولار شهريا من شأنه ان يمكن إيران من زيادة صادراتها النفطية بنسبة تصل الي 50 بالمئة.

وروسيا إحدى الدول المشاركة في المحادثات النووية التي توصلت إلى اتفاق مبدئي لكبح برنامج إيران النووي لكنها لم تفرض عقوبات على إيران مثلما فعلت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وكثيرا ما استخدمت موسكو علاقاتها مع إيران في إطار دبلوماسيتها مع الغرب. وتجري روسيا محادثات لبناء محطة أخرى للطاقة النووية في إيران.

وزار ظريف موسكو اليوم الخميس للاجتماع مع نظيره الروسي سيرجي لافروف والرئيس فلاديمير بوتين. وتجنب التعليق على اتفاق محتمل وقال لتلفزيون روسيا-24 إن هذا ليس مدرجا ضمن جدول اعمال رحلته.

وقال وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك اليوم الخميس إن إيران وروسيا تتطلعان لزيادة حجم التبادل التجاري فيما بينهما لكنه رفض التعقيب بخصوص اتفاق محتمل لمقايضة النفط بمعدات وسلع.

ومتحدثا الي نفس القناة التلفزيونية الروسية قال نوفاك ”فيما يتعلق بالتعاون التجاري والاقتصادي للاغراض السلمية مثل شحنات الغذاء والمعدات والمواد الخام الي آخره.. فاننا ليس لدينا أي قيود هنا وبالطبع نحن ندرس سبل توسيع أحجام التجارة.“

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below