17 كانون الثاني يناير 2014 / 15:13 / منذ 4 أعوام

مقدمة 1-وزير النفط: العراق سيعاقب تركيا والاكراد على صادرات النفط "المهرب"

(لاضافة تفاصيل وخلفية)

بغداد 17 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير النفط العراقي اليوم الجمعة ان بغداد ستتخذ اجراءات قانونية واجراءات اخرى لمعاقبة تركيا واقليم كردستان العراقي وايضا الشركات الاجنبية على أي مشاركة في صادرات كردية من النفط ”المهرب“ بدون موافقة بغداد.

وأبلغ عبد الكريم لعيبي الصحفيين ان الحكومة تستعد لاجراء قانوني ضد انقرة وستحظر أي شركات تتعامل مع النفط الذي ينقل بالانابيب الي تركيا من الاقليم الواقع في شمال العراق بدون إذن من بغداد.

وقالت حكومة اقليم كردستان شبه المستقل الاسبوع الماضي ان النفط بدأ يتدفق في خط الانابيب وإن من المنتظر ان تبدأ الصادرات في نهاية يناير كانون الثاني ودعت مقدمي العروض الي تسجيل انفسهم لدى مؤسسة تسويق البترول في كردستان.

وقال لعيبي انه ليس من مصلحة تركيا ان تعرض للخطر تجارة ثنائية قيمتها 12 مليار دولار سنويا مضيفا أن بغداد ستدرس مقاطعة جميع الشركات التركية وإلغاء عقود مع شركات تركية إذا تم المضي قدما في صادرات النفط.

وقال ايضا ان وزارة المالية طلب منها حساب حجم الخفض الذي يجب ان يحدث في حصة كردستان البالغة 17 بالمئة في الميزانية الاتحادية إذا فشل الاقليم في تحقيق المستوى المستهدف الذي حددته الحكومة لصادرات النفط هذا العام عبر مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) والبالغ 400 ألف برميل يوميا.

وقال لعيبي ان الاستعدادات جارية ”لرفع دعوى قضائية ضد الحكومة التركية عن السماح لكردستان بضخ النفط من خلال خط انابيب التصدير بدون موافقة الحكومة المركزية العراقية... في خرق واضح للاتفاق الموقع بين البلدين... الذي ينظم تصدير النفط العراقي عبر تركيا.“

اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below