11 حزيران يونيو 2014 / 15:14 / منذ 3 أعوام

تراجع سندات العراق الدولارية مع سيطرة متشددين على أجزاء من البلاد

لندن 11 يونيو حزيران (رويترز) - شهدت السندات العراقية المقومة بالدولار موجة بيع مكثف بعدما سيطر متشددون إسلاميون على مدينة الموصل المهمة وهو ما أذكى مخاوف من تفكك العراق الغني بالنفط في نهاية المطاف.

وهبطت سندات مقومة بالدولار قيمتها 2.5 مليار دولار وتستحق في العام 2028 بمقدار 4.5 سنت للدولار منذ يوم الثلاثاء حينما سيطر مقاتلو جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام التي تستلهم نهج القاعدة على الموصل. وجرى تداول السندات عند 90.5 سنت للدولار.

وسيطر المتشددون أيضا على منطقة تضم أكبر مصفاة نفطية في العراق وهو ما يهدد شريانا اقتصاديا حيويا.

وقال تاجر سندات في لندن إن هناك بيعا مكثفا للسندات رغم أنه قال إن صناديق التحوط هي المشارك الرئيسي حتى الآن. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below