16 حزيران يونيو 2014 / 10:59 / منذ 3 أعوام

مقدمة 1-ارتفاع صادرات النفط الكردستاني جراء الأحداث في العراق

(لاضافة مقتبسات وتفاصيل)

أنقرة 16 يونيو حزيران (رويترز) - يعزز اقليم كردستان العراق شبه المستقل صادراته من النفط إذ من المقرر أن تحمل ناقلة ثالثة شحنة من الخام المتدفق عبر خط أنابيب الاقليم في الوقت الذي يكافح فيه العراق للتصدي لتمرد مسلحين اسلاميين.

وقال وزير الطاقة التركي تانر يلدز اليوم الاثنين إن ناقلة ثالثة ستغادر ميناء جيهان التركي في 22 يونيو حزيران حاملة شحنة نفط تم ضخه عبر خط أنابيب كردستان الجديد.

وبدأ كردستان العراق تصدير النفط عبر خط أنابيب مستقل يمر بتركيا في مايو آيار بالرغم من احتجاج بغداد التي تزعم انها صاحبة السلطة الوحيدة في بيع النفط العراقي عبر شركة تسويق النفط العراقية الحكومية (سومو).

واستمر تدفق النفط عبر خط أنابيب حكومة كردستان العراق إلى تركيا دون انقطاع بالرغم من التقدم الذي يحرزه متشددون سنة في شمال العراق.

لكن يلدز رفض تحديد المشتري وقال ”يجري العراق المزاد ويتمم عملية بيع هذا النفط...لهذا لا نسأل عن هذا النوع من الأمور ..من هي الدولة التي باع لها ومتى.“

ويجري تحميل النفط بالرغم من تعثر سابق في محاولات الحكومة الكردية لبيع هذا النفط المتنازع عليه. ولم يتم تفريغ الشحنات الأولى من صادرات كردستان العراق في أي مصفاة.

كانت تهديدات العراق باتخاذ اجراءات قانونية وادراج المشترين على القائمة السوداء قد أثنت معظمهم عن شراء النفط المتدفق عبر خط أنابيب كردستان الجديد.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below