25 آب أغسطس 2014 / 17:03 / بعد 3 أعوام

ناقلة تحمل نفطا كرديا تغير مسارها صوب قبرص

من انا لوي ساسمان

نيويورك 25 أغسطس آب (رويترز) - غيرت ناقلة تحمل 300 ألف برميل من نفط إقليم كردستان العراق مسارها متجهة إلى ليماسول في قبرص بعدما عادت أدراجها من الولايات المتحدة دون تسليم شحنتها المتنازع عليها إلى مصفاة في نيوجيرزي.

وكانت الناقلة مينيرفا جوي سجلت وجهتها في السابق على أنها جبل طارق وهو ما يشير عادة إلى وجهة في شرق البحر المتوسط أو أبعد شرقا. وأظهرت بيانات إيه.آي.إس لايف لتتبع السفن التي تنشرها رويترز أن الناقلة غيرت مسارها إلى ليماسول في الساعة 1600 بتوقيت جرينتش يوم السبت.

كانت مينيرفا جوي بدأت الإبحار في 13 أغسطس آب ناحية الشرق من ساحل بولسبورو في نيوجيرزي بعدما قالت اكسيون سبيشيالتي بروداكتس للتكرير إنها لن تشتري أو تقبل تسلم أي شحنة من نفط كردستان المتنازع عليه لمصفاتها في بولسبورو.

وتسعى الحكومة العراقية المركزية لوقف شحنات الخام المستقلة التي تصدرها حكومة إقليم كردستان.

وتقول حكومة كردستان إن من حقها بيع نفط الإقليم بموجب الدستور العراقي بينما تعارض بغداد ذلك. ووصلت عدة شحنات من خام شيخان الكردي إلى الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة لكن لم يتسن تفريغ جميع تلك الشحنات.

ولا تزال الناقلة يونايتد كالافرفتا ترسو خارج جالفستون بولاية تكساس ولم تفرغ بعد شحنتها من الخام الكردي.

وتم منع شحنات من خام كرستان يبلغ إجمالي قيمتها نحو 140 مليون دولار من دخول الولايات المتحدة الشهر الماضي.

ولم تحظر الولايات المتحدة على الشركات شراء الخام الكردي لكنها حذرتها من احتمال تعرضها للمقاضاة من جانب بغداد.

وكانت اكسيون قالت إنها تلقت شحنة منفصلة من خام شيخان الكردي في يونيو حزيران. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below