13 نيسان أبريل 2015 / 14:38 / منذ 3 أعوام

شركة تنمية نفط عمان تسعى لزيادة الإنتاج 5% في 4 سنوات

من فاطمة العريمي

مسقط 13 أبريل نيسان (رويترز) - قال المدير العام لشركة تنمية نفط عمان الحكومية راؤول رستوشي اليوم الاثنين إن أكبر منتج للنفط والغاز في السلطنة يهدف إلى رفع إنتاج الخام نحو خمسة بالمئة خلال السنوات الأربع القادمة.

وأبلغ رستوشي الصحفيين في مؤتمر صحفي سنوي بخصوص قطاع الطاقة في سلطنة عمان ”نطمح للوصول إلى 600 ألف برميل يوميا بحلول 2019“ مضيفا أن الشركة ستحافظ بعد ذلك على هذا المستوى الإنتاجي لمدة عشر سنوات.

وفي مارس آذار ذكر رستوشي أن الشركة تخطط للوصول بمتوسط الإنتاج هذا العام إلى 570 ألف برميل يوميا وإن كانت قد تجاوزت هذا المستوى في أول شهرين من العام الحالي.

وقال المدير العام اليوم إن شركة تنمية نفط عمان تنوي استثمار ما يربو على 40 مليار دولار في مشروعاتها بحلول 2019 لكنه لم يذكر من أين ستحصل الشركة على هذه الأموال.

ويقول الموقع الإلكتروني للشركة إن الحكومة العمانية تملك 60 بالمئة منها بينما تملك فيها رويال داتش شل 34 بالمئة وتوتال 4 بالمئة وبارتكس البرتغالية 2 بالمئة.

وذكر سالم ناصر العوفي وكيل وزارة النفط والغاز العمانية في نفس المؤتمر أن إجمالي إنفاق الحكومة على قطاع النفط في السلطنة بلغ 8.7 مليار دولار في العام الماضي بينما وصل الإنفاق على إنتاج الغاز الطبيعي إلى 2.8 مليار دولار.

وتفتقر عمان إلى الاحتياطات النفطية والمالية الوفيرة التي يتمتع بها جيرانها الخليجيون الأثرياء وتضررت موازنتها العامة تضررا شديدا جراء هبوط أسعار النفط.

غير أن السلطنة تنفق الكثير على تحديث البنية التحتية لقطاع الطاقة وتعزيز الإنتاج. وقال العوفي الشهر الماضي إن عمان تأمل بزيادة إجمالي إنتاجها من النفط الخام خمسة بالمئة إلى مليون برميل يوميا هذا العام.

وقال عصام الزدجالي الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية المملوكة للدولة والمعنية بالاستثمار في قطاع الطاقة اليوم الاثنين إن الشركة ستعاود التركيز أكثر على استثماراتها داخل السلطنة.

وأضاف الزدجالي أن 65 بالمئة من الاستثمارات الحالية للشركة هي استثمارات محلية مشيرا إلى أن استثماراتها في أوروبا تبلي بلاء حسنا على عكس الاستثمارات في الهند والصين.

واستثمرت شركة النفط العمانية وشركاؤها ما إجماليه 9.4 مليار ريـال (24.4 مليار دولار) في شركات داخل السلطنة حتى عام 2013 وفقا لأحدث تقاريرها السنوية.

وقال مصعب المحروقي الرئيس التنفيذي لشركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية (أوربك) في المؤتمر الصحفي إن الشركة الحكومية تكبدت خسارة قدرها أربعة ملايين دولار في العام الماضي بدلا من الأرباح البالغة 725 مليون دولار التي كانت تستهدفها.

وكلفت التغيرات التي طرأت على المناخ في السوق مثل هبوط أسعار النفط الشركة 571 مليون دولار بينما أدت مشاكل فنية في مصفاة صحار التابعة لأوربك إلى تقليص العمليات في وحدة التكرير الرئيسية بنسبة 76 بالمئة وهو ما كلفها 111 مليون دولار أخرى. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below